اغلاق

الى اي مدى يلتزم المعازيم واصحاب القاعات بتقييدات وزارة الصحة ؟ ‘ ليس كل الناس يتفهمون ‘

يحرص أصحاب قاعات الافراح على الالتزام بتعليمات وزارة الصحة ، خاصة بعد كل ما عانوه في فترة الاغلاق. ومع هذا يبدو ان مهمتهم ليست سهلة دائما، فمن المعازيم والزوار
Loading the player...

من يلتزمون بالتعليمات بدورهم، ومنهم من يحتاج أصحاب القاعات لإقناعهم.  وهنا يطرح السؤال: الى أي مدى يلتزم المعازيم وأصحاب القاعات بتقييدات وزارة الصحة ؟ للإجابة على هذا السؤال ،  التقى مراسل قناة هلا فتح الله مريح  في قاعة الاوبرا  في طمرة صاحب  القاعة ماجد  نمارنة أثناء الاستعداد لحفل زفاف..

"تطبيق التعليمات ليس سهلا"
وقال نمارنة لقناة هلا وموقع بانيت :" الحمد لله بعد أن حصل معظم المواطنين على التطعيم، بدأنا نعود للحياة الطبيعية والى عملنا بعدد مقبول نسبيا. 300 شخص ليست بالعدد السيء ونأمل ان يرتفع لاحقا. نحن في القاعة والقاعات بشكل عام نلتزم بالقانون والتعليمات، نتأكد من ان الشخص حاصل على التطعيم او متعاف، لكن تطبيق هذا الامر ليس سهلا، فليس جميع يتفهمون ذلك، هناك من يأخذ على خاطرة، وهناك من نحتاج ان نشرح لهم. حتى نحافظ على انفسنا وعلى الحياة الطبيعية وحتى لا ندخل في اغلاق آخر يجب أن نلتزم بالتعليمات".

"نأمل زيادة العدد"
وأضاف نمارنة : "نحن كنا كشخص مقطوع عنه الاكسيجين وبدأ يعود الآن عليه. ولكن كما قلت شيء افضل من شيء، 300 شخص في قاعة تصل لأكثر من 1200 شخص، أي نحن نعمل بربع العدد اذلي نستطيع استيعابه، ونأمل الحصول على تسهيلات اكثر برفع العدد للتعويض عن الفترة الصعبة الماضية طيلة الاغلاق،".

الناس متشوقون للأعراس
واردف نمارنة : "الناس متلهفون للمشاركة في الاعراس. أرى البهجة على وجوه الناس واسمع من أصحاب الاعراس ان من تتم دعوته يحضر بالعادة لان النسا متشوقون للأعراس بعد انقطاع".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق