اغلاق

حنيفة سمار تحوّل جدارا في طمرة الى معرض فني : ‘ أريد أن يستمتع الزوار باللوحات ‘

تحوّل أحد الجدران في حي ابو الرمان في طمرة ، الى معرض فني ، بعد ان شاركت الفنانة والطالبة الجامعية في مجال الفنون حنيفة سَمّار ، مجموعة من طلاب وشبيبة
Loading the player...

طمرة ببث الحياة في هذا الجدار الساكن لينطق فنا وجمالا ويبث البهجة في كل من يعبر من الشارع المؤدي لمدرستين في المدينة..
مراسل قناة هلا ، فتح الله مريح ، زار الفنانة حنيفة سمار خلال انشغالها برسم اجمل اللوحات ..

" شيء مختلف "
وتحدثت سمار عن هذا العمل، قائلة: "توجه لي عدد من الطلاب في المدينة وطلبوا مني أن أرسم لهم على الحائط. فحاولت أن أصنع شيئا مختلفا يشبه الجاليريا او المعرض الفني، بمعنى أن يكون معرضا فنيا على جدار. أنا أقوم برسم اللوحة الأولية والطلاب يقومون بإكمالها وتلوينها وتعلم بعض تقنيات الرسم".

مصدر فخر
وأضافت الفنانة حنيفة سَمّار: "أحاول أن أقوم بشيء يكون مصدر فخر للمدينة، أحب أن يستمتع الزوار بهذه اللوحات الفنية عند مرورهم من هذا الشارع الحيوي في المدينة".

محاكاة للوحات التراث
وأوضحت حنيفة سَمّار لقناة هلا وموقع بانيت : "في هذا المعرض الفني الجداري أحاول أن تحاكي اللوحات التراث العربي، فالفنان الذي لا يعود إلى جذوره وأصوله في أعماله الفنية لا يعد فنانا، أنا هنا أحاول أن اقتبس مما تعلمته من الفن الغربي والعالمي والكلاسيكي بطريقة تلائمني وتلائم مجتمعي".
وتابعت: "الاقتباس في الأعمال الفنية موجود وطبيعي لكن المهم هو توليفة بطريقة جديدة، فتاريخيا مر الفن بفترات كانت تقتبس من سابقاتها وتضيف شيئا جديدا عليها وهكذا تطور الفن".
واختتمت الطالبة والفنانة حنيفة سَمّار حديثها لمراسل موقع بانيت، بالقول: "انا اطمح أن اصبح فنانة معروفة وناجحة، خاصة أن شغفي للفن بدأ معي منذ الطفولة وأنا اتطور كثيرا مع مرور الوقت".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق