اغلاق

لماذا يُصاب الشباب من جيل 20-30 عاما بالتهاب الأمعاء أكثر من غيرهم ؟ وهل يمكن ان يتطور لسرطان؟

تعتبر أمراض الأمعاء أمراضا مزمنة يمكن أن تضر بصحة المريض بشكل كبير وتؤثر على جودة حياته. خلال الفترة الاخيرة هناك ارتفاع مستمر بعدد المصابين
Loading the player...

بمرض التهاب الأمعاء، نظرا للتغيير الكبير في أنماط التغذية والوضع الاقتصادي والاجتماعي .
للاستزادة حول هذا المرض ،  استضفنا الدكتور نعيم أبو فريحة أخصائي الأمراض الباطنية وأمراض الجهاز الهضمي .
افتتح الدكتور ابو فريحة حديثه بالتعريف بمرض التهاب الأمعاء، قائلا: "أمراض التهابات الأمعاء هي أمراض مُزمنة تصيب بشكل اساسي الأمعاء سواء كانت دقيقة أو غليظة أو كليهما، بالاضافة الى أنه قد تكون هنالك أعراض أو إصابة لأجهزة أخرى في الجسم، بما في ذلك العينين، الجلد، طرق المرارة والمفاصل. بالتالي، هذه الأمراض تؤدي إلى التهابات بشكل اساسي في الجهاز الهضمي وتنقسم لنوعين : مرض إكرون ومرض التهاب القولون التقرحي المزمن، وبينهما اختلافات عدة. بشكل أساسي مرض إكرون قد يصيب الجهاز الهضمي، في جميع القناة، بداية بالفم وحتى فتحة الشرج، في حين أن مرض الإلتهاب التقرحي يصيب بشكل أساسي وفقط الأمعاء الغليظة والقولون. مرض إكرون يكون الالتهاب في جميع طبقات الجدار المعوي، في حين أن الإلتهاب التقرحي يكون فقط في بطانة الأمعاء. وبالتالي هذه الاختلافات الاساسية تؤدي إلى اختلاف أيضا في جميع الجوانب المختلفة، بما فيها اختلاف نوع الأعراض وكذلك المضاعفات على المدى البعيد".

"النسبة الاكبر هي لدى جيل الشباب 20 – 30 عاما"
وأضاف د. ابو فريحة، شارحا اسباب هذين المرضين : "لا يوجد سبب معين ، فالأسباب عديدة، بما فيها اسباب وراثية، هنالك طفرة معينة تزيد من احتمالية الإصابة بمرض اكرون مثلا، وهي طفرة في كروموسوم 16 تسمى طفرة نود 2 كارد 15. وهنالك عوامل بيئية مختلفة بما فيها التدخين، مكان العيش، الولادة، تلقي مضادات في جيل الطفولة، البكتيريا المختلفة في الجهاز الهضمي. إذن هذه العوامل المختلفة مجتمعة، قد يكون لها دور في تطور مثل هذه الأمراض".
وحول سبب اصابة نسبة مرتفعة بفئة الشباب بهذه الأمراض، تابع د. نعيم أبو فريحة: "ايضا لا يوجد هنالك سبب واضح حول إصابة جيل الشباب. نحن نتحدث أن النسبة الأكبر هي لدى جيل الشباب، جيل 20 – 30 عاما، ولكن هناك ايضا ارتفاع في جيل 60 – 70 عاما، والعوامل الاساسية للإصابة بهذه الأمراض قد تكون بدايتها هذه العوامل التي تؤدي الى تطور هذه الأمراض من الطفولة، وبالتالي السنوات التي بعدها تظهر مثل هذه الأمراض".

" قد يكون على المدى البعيد تطور لسرطان الأمعاء الغليظة بسبب الالتهاب المزمن"
وحول التشخيص، قال د. ابو فريحة: "التشخيص يتم بناء على أكثر من جانب، الجانب الأول هي الأعراض المميزة لهذه الأمراض، وتتمثل في أوجاع في البطن، إسهال، نزول في الوزن، بالإضافة ايضا إلى فحوصات الدم التي يكون فيها فقر دم، بالإضافة إلى ارتفاع فحوصات التي تظهر أن هنالك التهابا في الجسم، بما فيها فحص دم يسمى سي ار بي، وكذلك فحص في البراز كالوبروتكتين الذي يُظهر أن هنالك التهابا في الأمعاء. بعد ذلك لا بد أن يكون هنالك تنظير للأمعاء الغليظة من خلال فحص المنظار، ونحن نرى من خلال فحص المنظار إن كان هنالك التهاب وتقرحات، نأخذ العينات التي تُظهر إن كان هنالك التهاب حاد أو مزمن، بالإضافة إلى التصوير المقطعي وهو فحص السي تي الذي يساعدنا في معرفة إذا كان هنالك مرض اكرون أو التهابات في الأمعاء الغليظة ومكان تواجدها، وإذا كانت هنالك مضاعفات لهذه الأمراض. أهم المضاعفات هي تأتي بسبب أن الالتهاب هو في الجدار المعوي مثل الخُرّاج وهو نوع من تجمع الصديد (القيح)، وفي حالات معينة قد نحتاج إلى عملية لهذا الخُرّاج، بالاضافة الى ذلك قد يكون هنالك انسداد معوي بسبب الالتهاب، أيضا الناصورات وهي نوع من القناة بين الأمعاء والأمعاء، أو بين الأمعاء والمسالك البولية، او بين الأمعاء والجلد أو الناصورات حول فتحة الشرج ايضا هي مضاعفات. بالاضافة الى انه قد يكون على المدى البعيد تطور لسرطان الأمعاء الغليظة بسبب الالتهاب المزمن. في حالة ان هنالك التهابا مزمنا تقرحيا في القولون ، قد يكون هنالك نوع من الالتهاب السام وهو نوع من التهاب حاد وصعب مع توسع في القواون، وقد تكون له مضاعفات أكبر ".

لمعلومات اضافية عن مرض كرون والتهاب القولون التقرحي - اضغطوا هنا

اقرأ في هذا السياق :
التهاب الامعاء: كل ما اردتم معرفته عن العلاج وكذلك كيف تتجنبون الخطر والاوجاع


صورة للتوضيح  تصوير: iStock-lovelyday12


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من أخبار الصحة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
أخبار الصحة
اغلاق