اغلاق

أبل تضيِّق الخناق على مسربي أخبار منتجاتها

وجهت شركة أبل خطاباً أعربت فيه عن استيائها من مسرب في الصين في إطار مساعيها المستمرة لمنع التسريبات المتعلقة بمنتجاتها التي لم تصدرها، وفقاً لتقرير نشره موقع MacRumors.


الصورة للتوضيح فقط - تصوير: iStock-prachanart 

وكان المسرب الصيني قد نشر صوراً لنماذج مسروقة لشركة أبل على مواقع التواصل الاجتماعي، وأرسلت إليه الشركة تحذيراً عبر مكتب المحاماة الذي تتعامل معه في الصين.
وقالت أبل في رسالتها: «لقد كشفت دون إذن عن قدر كبير من المعلومات المتعلقة بمنتجات أبل غير الصادرة والتي تناولتها الشائعات، وهو ما يشكل انتهاكاً مستمراً لأسرار أبل التجارية».
وطلبت منه أبل في رسالتها أن يتوقف عن الحصول على ما يتم تسريبه من أجهزة أبل والإعلان عنها وبيعها. كما طلبت معلومات عن أي شخص قدم له أجهزة مسربة. علاوة على ذلك، طولب المسرب أيضاً بتوقيع وثيقة يوافق بموجبها على الالتزام بالطلبات خلال 14 يوماً من استلام خطاب من الشركة.
وكشف تحقيق جرى سابقاً عن سوق سوداء في الصين حيث يهرب فيها موظفو أبل في الصين وشركة Foxconn أجهزة غير صادرة من مصانع أبل، ويسمح هذا للبائعين بالحصول على أجهزة لبيعها لمن يجمعونها ويضعون لها صوراً على مواقع التواصل الاجتماعي.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من My Phone اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
My Phone
اغلاق