اغلاق

جونسون ينتقد إساءة عنصرية ‘مشينة‘ استهدفت لاعبي إنجلترا في المجر

لندن (تقرير رويترز) - دعا بوريس جونسون رئيس وزراء بريطانيا يوم الجمعة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) لاتخاذ إجراءات بشأن إساءات عنصرية "مشينة"


 بوريس جونسون رئيس وزراء بريطانيا - (Photo by Dan Kitwood - WPA Pool/Getty Images)

 استهدفت لاعبي منتخب إنجلترا خلال مباراة في تصفيات كأس العالم أقيمت في المجر يوم الخميس.
وقال جونسون على تويتر "من غير المقبول تماما أن يتعرض لاعبو إنجلترا لإساءات عنصرية في المجر الليلة الماضية".
وحث الفيفا على "اتخاذ إجراءات صارمة ضد المتورطين للقضاء على هذا النوع من السلوك المشين في اللعبة إلى الأبد".
وذكرت وسائل إعلام بريطانية أن بعض لاعبي إنجلترا تعرضوا لإساءات عنصرية من مشجعي الفريق صاحب الضيافة خلال المباراة التي أقيمت في بودابست وفازت بها إنجلترا برباعية دون رد.
وقالت محطة آي.تي.في التلفزيونية وشبكة سكاي سبورتس إن مراسليهما سمعوا سخرية بعض الجماهير من المهاجم رحيم سترلينج والبديل جود بلينجهام بتقليد أصوات القردة ضدهم.
وقال جاريث ساوثجيت مدرب إنجلترا والعديد من لاعبي الفريق إنهم لم يسمعوا الهتافات المسيئة.
وأضاف ساوثجيت لشبكة سكاي سبورتس "عرفت فقط بهذا الأمر من خلال وسائل الإعلام لكن إذا كان قد حدث بالفعل فإنه أمر غير مقبول.
"لم نشعر بهذا الأمر في الملعب ولا أعرف إذا كان اللاعبون شعروا به لكننا نتحدث عن هذه المشكلة منذ نحو عامين أو ثلاثة.
"نأمل أن تستمر الجهود للقضاء على العنصرية ليس فقط في عالم الرياضة ولكن في الحياة بوجه عام".
وأظهرت شبكة سكاي لقطات لمشجع يؤدي حركات القردة في مدرجات ملعب بوشكاش أرينا لكنها قالت إن مراسليها شاهدوا مشجعين آخرين يقومون بتصرفات مماثلة.
وطلب الاتحاد الإنجليزي للعبة من الفيفا التحقيق في الواقعة.
وقال الفيفا في بيان إنه "يدين بشدة كل أشكال العنصرية والعنف".
وأضاف "سيتخذ الفيفا كل ما يلزم من إجراءات في أسرع وقت بعد وصول تقرير الحكم الخاص بمباراة المجر وإنجلترا".
وخلال المباراة ألقى بعض المشجعين الأكواب البلاستيكية باتجاه لاعبي إنجلترا كما سقطت ألعاب نارية في الملعب.
وقال الاتحاد المجري للعبة إن أي مشجع سيثبت تورطه سيواجه إجراءات قانونية.
لكنه لم يعلق على المزاعم بحدوث إساءة عنصرية.
وقال الاتحاد المجري بموقعه على الإنترنت "يجب أولا تحديد هوية المشاغبين ومعاقبتهم بكل حزم لحماية باقي المشجعين.
"يتم الآن تحديد هوية المشجعين الذين ألقوا الأكواب البلاستيكية على أرض الملعب وسيبلغ الاتحاد المجري الشرطة بما توصل إليه من معلومات".
وأضاف أن المتورطين قد يتم منعهم من دخول الملاعب لعامين.
ونشر بيتر زيجارتو وزير خارجية المجر مقطع فيديو على فيسبوك لجماهير إنجليزية تطلق صافرات استهجان خلال عزف النشيد الوطني لإيطاليا في نهائي بطولة أوروبا في يوليو تموز الماضي.
وكتب "اشتكى لاعبو إنجلترا من أجواء عدائية الليلة الماضية في بودابست. دعونا نشاهد هذه المقاطع من المباراة التي أقيمت في ويمبلي قبل نهائي بطولة أوروبا. صافرات استهجان مشجعي إنجلترا غطت تماما على النشيد الوطني لإيطاليا. لماذا لم تصدر عنهم تعليقات مماثلة وقتها؟.
وعاقب الاتحاد الأوروبي (اليويفا) المجر بسبب حوادث عنصرية في بطولة أوروبا وستخوض مباراتين قادمتين في منافسات اليويفا خلف أبواب مغلقة.
وأقيمت المواجهة أمام إنجلترا يوم الخميس بحضور جماهير لأنها ضمن منافسات الفيفا ولم يتم تطبيق حظر المشجعين.
وقال الفيفا في بيان "كما أوضح اليويفا سابقا فإن العقوبة تسري فقط على مسابقات الاتحاد الأوروبي".
من جهته قال الاتحاد الأوروبي إن أي اجراء انضباطي متعلق بالواقعة محل التحقيق في مباراة الخميس ستكون من اختصاص الفيفا لكن اليويفا كرر إدانته لأي شكل من أشكال العنصرية.
وقال "يدين اليويفا بشدة أي تصرفات عنصرية وسيواصل قيادة الحرب على العنصرية والتمييز في كرة القدم".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق