اغلاق

البرازيلي إيميرسون ينتقد طريقة تعامل إدارة برشلونة مع رحيله

فتح البرازيلي إيميرسون ظهير برشلونة الإسباني المنتقل حديثاً لصفوف توتنهام هوتسبير الإنجليزي النار على إدارة البلاوجرانا بعد رحيله الغير متوقع عن الفريق.


البرازيلي إيميرسون ظهير برشلونة الإسباني المنتقل حديثاً لصفوف توتنهام هوتسبير الإنجليزي - (Photo by Juan Manuel Serrano Arce/Getty Images)

وعاد إيميرسون ابن 22 عاماً للعب هذا الموسم مع برشلونة بعد إعارته لفريق ريال بيتيس الإسباني لمدة موسمين.
وشارك بالفعل إيميرسون في اللقاء السابق لبرشلونة في الدوري بالتشكيلة الأساسية، وظن اللاعب بأنه سيكون جزءاً من تشكيلة البلاوجرانا هذا الموسم، ولكن فجأة وجد نفسه خارج أسوار الفريق الكتالوني.
وتحدث إيميرسون رويال في تصريحات خاصة لصحيفة “ماركا” الإسبانية قائلاً “كان حلمي طوال حياتي هو اللعب في برشلونة، وبدأت أقع في حب برشلونة عندما كان رونالدينيو هناك، ثم جاء ميسي ونيمار وداني ألفيس”.
وأضاف “هل أدركت بأن النادي كان يرغب في رحيلي؟ اعتقدت أن النادي يريد مني البقاء، لقد لعبت يوم الأحد في التشكيلة الأساسية، وبعدها استيقظت وعلمت بأن توتنهام يريد ضمي، ولم أفهم شيئاً، وبعدها اتصل بي النادي يطلب مني المجيء للتحدث حول قرار رحيلي”.
وأوضح “قابلت قادة النادي، وبدأوا يخبرونني أن وضع النادي ليس جيداً، وأنه يمر بوقت عصيب وأنه من الأفضل لهم هو بيعي. بصراحة أدركت بأن يخبرونني بأنني سأرحل سواء وافقت أو رفضت، كانوا يطردونني بكلمات جيدة”.
وأردف “لماذا لم أرفض؟ لأنني لدي الطموح للعب. أعلم أنني لاعب كرة قدم بعقد ويمكنني الرفض، ولكني شخص يريد أن يكون سعيداً، فأنا لا أريد البقاء في نادي لا يرغب في استمراري، حتى لو كنت أحبه، لذلك قررت الرحيل لأنني سأكون حزيناً إذا استمرت مسيرتي هنا”.
وأختتم تصريحاته قائلاً “هل شعرت بأنه تم استغلالي؟ الاستغلال ليست الكلمة المناسبة، لكن طريقة العرض آذتني كثيراً. كان من الممكن أن يكونوا على خلاف ذلك، وكانت هناك طرق أفضل لإصلاح الأشياء”.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق