اغلاق

تجربة مليئة بالمغامرة.. ازدهار سياحة أسماك القرش على سواحل أمريكا

بدأت سواحل كيب كود، بولاية ماساتشوستس في تبني سياحة خطرة من نوع جديد، وهي سياحة أسماك القرش بشكل مؤقت من خلال جولات على متن قوارب سياحية وأخرى لنقل البضائع،


الصورة للتوضيح فقط - تصوير vchal - istock

وبالرغم من المخاطر التي تمثلها مشاهدة أسماك القرش عن قرب، إلا أن سواحل كيب كود شرعت في هذا الترويج السياحي.
ونشرت شبكة "يورو نيوز"، تقريرًا للمسافرين يشاهدون سمكة قرش بيضاء كبيرة وهي تسبح برشاقة قبالة ساحل كيب كود، التي تعتبر وجهة سياحية صيفية شهيرة، والتي باتت تحتضن الآن حيوانات بحرية ضخمة ومفترسة.
وتستغرق رحلة مشاهدة القروش المفترسة ساعتين، وساهم في تعزيز هذه السياحة تزايد أعداد أسماك القرش قبالة شواطئ كيب كود في ظهور عدد متزايد من مشغلي القوارب المستأجرة الذين يقدمون جولات أسماك القرش في منطقة تحظى فيها رحلات مشاهدة الحيتان والفقمات بشعبية طويلة.
وتهدف الرحلات إلى تعريف الزوار بأسماك القرش البيضاء الكبيرة في المنطقة، وتعتبر النزهة مكلفة نسبيا، حيث تتراوح التكاليف في أي مكان من 1500 إلى 2500 دولار أمريكي لكل قارب لمدة ثلاث ساعات تقريبًا، وعادة ما تحمل السفن ستة ركاب على الأكثر، ويمثل اقتصاد سياحة أسماك القرش توازنا دقيقا لشبه الجزيرة.
ويشار إلى أنه سبق وصورت طائرة "درون" لقطات مرعبة لأسماك قرش تسبح مباشرة تحت راكبي الأمواج والسباحين في شاطئ بوندي، الواقع بمدينة سيدني الأسترالية.
ووفقا لــ"سكاى نيوز" شوهدت أسماك قرش تسبح قبالة شاطئ بوندي، على مسافة قريبة جدا من راكبي الأمواج وعشاق السباحة، ويظهر في الفيديو شخص يجدف في خط مباشر، نحو 3 أسماك قرش، قبل أن يتوقف على نحو مفاجئ، كما شوهد سباحان في مرمى تلك المخلوقات، إلا أنهما غيرا من اتجاههما في الوقت المناسب.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
كوكتيل +
اغلاق