اغلاق

فيفي عبده: ‘ بخاف أقول اسم أمي.. وأبويا كان قمر ‘

حلت الفنانة فيفي عبده ضيفة على الإعلامية وفاء الكيلاني ببرنامج "السيرة"، وتحدثت خلال البرنامج عن ظروف حياتها الصعبة بعد هربها من منزل أسرتها والكثير من الأسرار


صورة نشرتها الفنانة فيفي عبده على صفحتها في الانستغرام- تصوير: dalal_aldughaishem

والتفاصيل الخاصة بها.
وقالت فيفي عبده أن والدتها كانت حازمة وصارمة في تربيتها هي وشقيقاتها، حتى أنها كانت قبل الزواج، لا تعرف كيف ينجب البشر، وكانت تظن طوال الوقت أن التزاوج يتم عن طريق الركبة، كما أخبرتها والدتها وهي صغيرة.
وأضافت أنها في سن الثانية عشر قابلت فتاة تعمل راقصة بأحدى فرق الفنون الشعبية، وحكت لها عن إمكانية توفير عمل لها بالفرقة مقابل جنيه، لكن والدتها رفضت وعاملتها بقسوة، وهو ما دفعها إلى الهرب من المنزل.
تابعت فيفي عبده أنها ذهبت إلى منزل خالها، وحكت له عما حدث، لكنه أخبرها أن فتيات العائلة لا علاقة لهن بالفن، وأنها يجب أن تتخلى عن الفكرة.
أشارت إلى أنها غادرت منزل والدها وذهبت لتعيش مع الفتاة التي قابلتها وزوجها الذي دربها على الرقص، لكنه لاحقا حاول التحرش بها، وعندما رفضت طردها.

فيفي عبده تتحدث عن مشقة بداياتها
وأكدت فيفي عبده أنها كانت لا تستطيع الذهاب إلى فندق أو إيجار منزل بسبب صغر سنها، لذلك ألتحقت بالعمل في فرقة أخرى للفنون الشعبية، وكانت تبيت ليلا في بئر سلم أي منزل، وتستيقظ في الصباح لتذهب إلى مكان الكوافيرة التي تحضر راقصات الفرقة أو إلى خياطة الفرقة لتقضي نهارها هناك قبل التوجه إلى المسرح والرقص ثم تكرار البحث عن مدخل منزل مناسب.
و
أردفت أنها كانت تتجنب تكرار الذهاب إلى نفس المنزل حتى لا يلحظ السكان وجودها، مشيرة إلى أنها قضت فترة شقاء استمرت لمدة 4 أشهر قبل أن تحصل على مسكن.
و
قالت فيفي عبده إن ما حدث كان غلطة عمرها، وتتمنى لو لم تخطر ببالها فكرة الهرب من المنزل، لأنها تسببت في قضائها طفولة قاسية، وأن ظروف الماضي هي السبب في حبها الشديد للحياة ومحاولتها الاستمتاع بكل الأوقات، لكي تعوض حرمانها في الماضي.

فيفي عبده تكشف عن غضبها من والدها
وقالت فيفي عبده أن والدتها كانت تشعر بالغضب الشديد تجاه والدها، الذي تزوج من أخرى.
و
أضافت أنها أدخرت مبلغا من المال لكي تسافر والدها لأداء مراسم الحج بالباخرة، وعندما علم والدها شعر بالحزن لأنها لم تهديه رحلة حج مثلما فعلت مع والدتها، وهو ما أضطرها للرد كذبا لكي تخبره أنه سوف يسافر مع والدتها إلى الحج وأنها حجزت لهما سويا في نفس الرحلة.
و
أشارت أنها كانت لا تمتلك أي أموال وقتها بسبب وضعها كل مدخراتها في رحلة حج والدتها، والتي جاءت بعد عملها ليلا ونهارا من أجل جمع المبلغ.
تحدثت الفنانة فيفي عبده عن العلاقة المتوترة بين والديها بسبب زواج والدها من أخرى، إلى جانب الحديث عن والدها وإعجابها به.

فيفي عبده: أبويا كان بيتكلم 7 لغات وكان قمر
وتحدثت فيفي عبده عن والدها مؤكده أنه رجلا وسيما للغاية وقوي البنية، مشيرة إلى أنها تشبهه لكنها أقل منه جمالا.
وأضافت أن والدها تزوج من أخرى كانت تنجب الذكور، فيما أنجبت والدتها الإناث، وكانت تشعر بالغضب الشديد والغيرة طوال الوقت.
أكدت فيفي عبده أن والدتها كانت تعبر عن غضبها من والدها بتمزيق ملابسه بسبب حبها الشديد له، في حين كان يفضل زوجته الثانية.
وأشارت إلى أن توتر علاقة والديها جعلتها تكره زوجة والدها وأصبحت تؤمن بمقولة "مرات الأب خدها يا رب"، وترفض أن يتزوج زوجها بأخرى.
و
تابعت أن والدها لم يضرب والدتها يوما، وكان يعاملها بأدب، لكن والدتها كانت تحبه بشدة وهو ما جعلها تتعامل معه بغضب باستمرار.
وأوضحت فيفي عبده إن والدها كان يعمل مترجما ويتقن 7 لغات أجنبية، وأنها لم تدرك مدى ثقافته إلا حين كبرت وأصطحبته لمرافقتها في السفر، لكنها لا تتذكر اللغات التي كان يجيدها بخلاف الإنجليزية.

 


صورة نشرتها الفنانة فيفي عبده على صفحتها في الانستغرام-بدون كريديت


صورة نشرتها الفنانة فيفي عبده على صفحتها في الانستغرام-بدون كريديت


صورة نشرتها الفنانة فيفي عبده على صفحتها في الانستغرام-بدون كريديت


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق