اغلاق

بريطاني يعيش مع 50 قطة والسكان يشتكون

ناشد سكان بمدينة جينزبورو البريطانية الشرطة ومراكز إنقاذ الحيوان للتدخل بشأن رجل يزعمون بأنه يعيش مع أكثر من 50 قطة يجمعها من الشارع، لتعيش بمنزله في ظروف سيئة.


الصورة للتوضيح فقط - تصوير : eli_asenova - istock

وقالت ميشيل بيغ، التي تدير صفحة تهتم بجهود إنقاذ الحيوان على فيسبوك، إنها علمت بالمشكلة للمرة الأولى في 2019، وسمعت أخيراً شكاوى من السكان تقول إن الرجل يلتقط العديد من القطط الضالة، ويحبسها بمنزله وحديقته المحاطة بالأسلاك الشائكة لمنعها من الهروب.
وذكرت ميشيل لصحيفة " ميرور " أن الرجل يخرج بانتظام وهو يربط مجموعة من القطط بحبل ويتجول بها في الخارج، مدعياً محاولته تدريبها لتعمل في تقديم العلاج النفسي.
وأوضحت " يقول للناس إن هناك العشرات من القطط تعيش برفقته في المنزل، ولست متأكدة كم يوجد منها خلف أسواره".
وتضيف ميشيل " أنها تمكنت من رؤية إحدى القطط وهي مصابة بجرح ملتهب، وقد اتصلت على الفور بجمعية منع القسوة على الحيوان، وأخبرت الناس بأن القطط ربما تكون مصابة بمرض انفلونزا القطط".
وتقول ميلاني باركر، مسؤولة جمعية إنقاذ الحيوان في جينزبورو، إن مشكلة الرجل تطورت وبات السكان يكتبون عنها منشورات على مواقع التواصل، وينصحون بعضهم بالحفاظ على قططهم بالداخل حتى لا يجمعها الرجل مع قططه.
وأوضحت ميشيل " نحاول الآن المساعدة في إعادة القطط لإصحابها، ولن نأخذها منه جميعها لأن ذلك ربما يضر أيضاً بصحته العقلية ".
من جانبها، قالت متحدثة باسم الجمعية الملكية لمنع القسوة على الحيوان، إنهم غير مستعدين لمناقشة حالات فردية، لكنهم ممتنون لأولئك الذين يبلغون عن الاشتباه في حالات إساءة معاملة الحيوان.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
كوكتيل +
اغلاق