اغلاق

تنامي غضب أندية الدوري الفرنسي ضد تقنية حكم الفيديو المساعد

باريس (تقرير رويترز) - تصاعد غضب معظم أندية دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم بعد مرور ثماني جولات من الموسم ضد استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد.


جان-ميشيل أولاس رئيس أولمبيك ليون الفرنسي - (Photo by PHILIPPE DESMAZES/AFP via Getty Images)

 وقال جان-ميشيل أولاس رئيس أولمبيك ليون في مؤتمر صحفي إن حكم الفيديو المساعد حرم فريقه من خمس نقاط بينما يعتقد باسكال جاسيان مدرب كليرمو أن النادي الصاعد حديثا للأضواء كان يستحق الحصول على أربع نقاط إضافية.
وألغت تقنية الفيديو نحو 18 قرارا اتخذها حكام الملعب في مباريات الدوري الفرنسي حتى الآن هذا الموسم واستفاد ليون في مناسبتين من هذه المسألة لكن رغم ذلك استشاط رئيسه غضبا من قرار تحكيمي في مباراة مطلع هذا الأسبوع.
وقال رئيس ليون "قبل كل شيء هناك جوانب خفية في العلاقة بين حكم الساحة ومسؤولي تقنية حكم الفيديو المساعد وهو ما يثير هذا الإحباط.
"حكم الفيديو المساعد يظهر فعاليته في حالة واحدة فقط هي التسلل أما بالنسبة للباقي فنحن في مواقف يمكن أن تؤدي إلى أخطاء، وبالتالي تستحق تفسيرات مفصلة للغاية.
"على عكس الرجبي، ليس بوسعنا تغيير الحكام وهذا يولد إحباطا رهيبا عند ارتكاب أخطاء واضحة".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق