اغلاق

لأول مرة : رئيس الحكومة بينت يلتقي الرئيس الروسي بوتين

التقى رئيس الوزراء نفتالي بينت، ظهر اليوم الجمعة، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في مدينة سوتشي الروسية. وقال بينت في مستهل اللقاء: " العلاقات مع روسيا،


تصوير: كوبي جدعون - مكتب الصحافة الحكومي

التي نحيي هذه الأيام 30 عامًا على إقامتها، هي بمثابة علاقات مميزة جدًا، سواء نظرًا للماضي أو للحاضر والمستقبل. سنتحدث عن الوضع في سوريا، والجهود الرامية إلى صد البرنامج  النووي العسكري الإيراني أيضا. المباحثات برمتها مبنية على العلاقة الراسخة التي تربط كلتا الدولتين، فنحن نعتبرك صديقًا حقيقيًا للشعب اليهودي ".

" علاقات متينة "
وقال بينت موجها حديثه لبوتين :" شكرًا على حفاوة الاستقبال. إن علاقاتنا مع روسيا، التي نحيي هذه الأيام مرور 30 عامًا على إقامتها، هي بمثابة علاقات مميزة جدًا، سواء نظرًا للماضي أو الحاضر والمستقبل. نحن نتذكر جيدًا الماضي، حيث تجندت الأمة الروسية والجيش الأحمر بشكل يدعو للإعجاب في سبيل دحر النازيين إبان الحرب العالمية الثانية. إنها كانت من الأيام الحاسمة لمصير العالم كله والشعب اليهودي أيضًا. تتمثل المسؤولية الملقاة على عواتقنا في أن ننقل عرفاننا بالجميل للأجيال القادمة من خلال الحوار، وعن طريق التوثيق التاريخي وكذلك التخليد الفعلي. فعلى سبيل المثال، هناك النصب التذكاري الموجود إكرامًا للجيش الأحمر في مدينة نتانيا الإسرائيل والنصب التذكاري إحياءً لحصار لينينغراد في القدس. بشكل شخصي، وبصفتي تلميذ التاريخ،  فإنه يستحيل عدم تقدير بطولة تلك السنوات المروعة التي مرت بها الأمة الروسية برمتها ".
وتابع بينت :" في هذه الأيام نكمل إقامة متحف جديد في إسرائيل من شأنه تخليد ذكرى المقاتل اليهودي الذي حارب في الحرب العالمية الثانية في صفوف جميع الجيوش ولكن مساهمته الخاصة والملموسة كانت في صفوف الجيش الأحمر حيث حارب نصف مليون جندي يهودي و-200 ألف منهم قد قتلوا في الحرب على النازيين. سيسمى المتحف على اسم الرئيس حاييم هرتسوغ،  والد الرئيس الحالي، ويسرني التحدث معكم عن هذا الموضوع. أتطلع أيضا إلى التحدث معكم حول سلسلة من القضايا الراهنة وتعزيز العلاقات بين البلدين في المجال الاقتصادي والتكنولوجي  والعلمي والثقافي. لدينا في إسرائيل مليون سفير، مليون إسرائيلي يتحدثون الروسية وهم يقدمون مساهمة هائلة للثقافة الإسرائيلية. إنهم يحملون عقيدة من العمل الشاق والقوة والمتانة. هذه هي مساهمة كبيرة جدا تستفيد منها دولة إسرائيل ".

" علاقات اقتصادية "
ومضى بينت يقول :" أود أن أسرد لكم قصة قصيرة: زرت هذا الأسبوع جنديا من أصول روسية أصيب بشكل خطير للمرة الثانية. قلت له: "إنني رئيس الحكومة الإسرائيلية. كيف أستطيع أن أساعدك؟ ماذا تريد؟" وقال الجندي: "أريد فقط العودة إلى وحدتي لكي أقاتل ". سنبحث أيضا تعزيز العلاقات الاقتصادية بيننا وكما تفضل فخامة الرئيس، نستطيع أن نوسع رقعة التجارة بيننا وعلينا القيام بذلك. سنبحث أيضا الأوضاع في سوريا والجهود لصد البرنامج النووي العسكري الإيراني ".
وخلص بينت للقلو :" ستكون هذه المباحثات برمتها مبنية على العلاقة الراسخة التي تربط كلتا الدولتين، كلتا الأمتين، التي قدتموها خلال العشرين عام الماضية. أستطيع أن أقول لكم نيابة عن المواطنين الإسرائيليين، إننا نعتبركم صديقا حقيقيا للشعب اليهودي ".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق