اغلاق

الحاج سليم عبد الله مصطفى من الناصرة في ذمة الله

انتقل إلى رحمة الله تعالى صباح اليوم السبت الحاج سليم عبد الله مصطفى "أبو إبراهيم" ،بعد صراع مع المرض. وسيشيع جثمانه الطاهر بعد صلاة العصر من مسجد بلال بن رباح في الناصرة،


المرحوم الحاج سليم عبد الله مصطفى

ليوارى الثرى في المقبرة الجديدة .
وكان الحاج أبو إبراهيم رحمه الله من المداومين على صلاة الفجر في الأقصى بشكل أسبوعي منذ أعوام طويلة، وكان من أهل الخير والإحسان، ومن أهل التطوع والإنفاق في سبيل الله.
هذا وتتقدم الحركة الإسلامية في الناصرة من أسرة الفقيد وذويه وأقاربه بأحر التعازي القلبية سائلة الله تعالى أن يتقبله في الصالحين وان يدخله الفردوس الأعلى.
وقال الشيخ إيهاب خليل، مسؤول الحركة الإسلامية في المدينة : " إن المرحوم كان من أهل الخير والعطاء، وكان مسارعا في التطوع في سبيل الله، في كافة المشاريع الإسلامية التي تخدم أهل البلد، وكذلك في معسكرات التواصل مع الأهل في النقب والمدن الساحلية، ناهيك عن المشروعات المحلية في الناصرة. وقد عرف عنه تواضعه وحسن عشرته وخلقه مع الناس، وحبه للعطاء في سبيل الله سبحانه وتعالى، سائلا الله أن يشمله بواسع رحمته ".

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق