اغلاق

‘سنبدأ‘ تواصل دعمها للعائلات المستورة في الناصرة

افتتحت جمعية "سنبدأ" في مدرسة المطران في الناصرة برنامجها الخامس على التوالي هذا العام لتوزيع الطرود الغذائية على العائلات المستورة بمناسبة الاعياد المجيدة.
Loading the player...

وكانت الجمعية قد وزعت آلاف الطرود الغذائية والحقائب المدرسية هذا العام في شهر رمضان المبارك وعيد الفصح المجيد . شارك بالافتتاح اكثر من مئة متطوع قاموا بتعبئة الطرود الغذائية وتوزيعها، وسبق الافتتاح برنامج للأطفال قدمته الفنانة وصال سرور التي قدمت عدة فقرات غنائية رسمت فيها البسمة على وجوه الاطفال.
افتتحت البرنامج سكرتيرة المجلس العام للجمعية نسرين ابو حنا التي قالت :" لقد قررنا الاستمرار بهذا المشروع مع تكرار تقارير الجوع التي تؤكد مرة تلو الاخرى ان الفقر يتفاقم ونسبة العائلات التي تعيش تحت خط الفقر ، خاصة في مجتمعنا العربي اخذة بالارتفاع".
ووجهت ابو حنا شكرا الى كل المتبرعين والمتطوعين والى الارشمندريت اميل شوفاني الذي اتاح الفرصة لانجاز هذا المشروع ، واستقبل الجمعية في مدرسة المطران لتنفيذ مشروعها الخيري.
  وتحدثت ابو حنا عن المشاريع الاجتماعية الاخرى التي تديرها الجمعية مثل حضانة "الياسمين " ومشاريع تختص في مساعدة الطلاب الثانويين بالتوجيه الدراسي وامتحانات البجروت . وبدوره شكر الارشمندريت الجمعية على مشاريعها الاجتماعية القيمة ، وابدى استعداده لاستضافة نشاطات اخرى للجمعية .

بلال شهوان: المشروع من فيض المشاريع التي نقوم فيها لخدمة ابناء مدينتنا
وفي حديث لمراسلتنا مع عضو ادارة جمعية سنبدأ بلال شهوان قال: "هذا المشروع من فيض المشاريع التي نقوم فيها لخدمة ابناء مدينتنا ، ففي اقل شهر اقمنا عدة مشاريع منها التوجيه الدراسي الذي شارك فيه اكثر من 250 طالبا من مدارس المدينة ومشروع "الناصرة بيتنا الدافئ" المشروع الاكبر والاضخم على مستوى المدينة الذي يعطي الصورة الحقيقية عن وحدة وتآخي اهل مدينة المحبة والسلام" .
واضاف شهوان " اشكر كل من مد يد العون وساهم في انجاح المشروع من اجل ان تبقى الناصره البيت الدافىء لكل اهلها"
وفي حديث اخر لمراسلتنا مع الدكتور اياد جهشان رئيس المجلس العام لجمعية سنبدأ حول الية تجميع اسماء العائلات المستورة ، اجاب قائلا :" في اختيار العائلات المستورة نعتمد مسحا اجريناه منذ اشهر عدة مبني على الوضع الاجتماعي لكل عائلة ووفق العوامل والاسباب والاحتياجات لديهم تقوم لجنة خاصة باقرار اسماء المستحقين".
وأضاف :" نأمل ان تبقى البلد موحدة بطوائفها واحيائها ، ونأمل ايضا ان نوزع العام القادم رزما اقل وتكون اوضاع هذه الاسر اجتماعيا افضل ونتمنى ان تبقى الناصرة بيتنا الدافىء وكل عام واهالي ناصرتنا بالف خير".


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما
  






































لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق