اغلاق

‘مُؤتمر صحفي‘ كتاب مسرحي جديد للفنان أسامة مصري

عن دار "راية للنشر" في حيفا، وبدعم من صندوق الثقافة والفنون التابع لمؤسسة "مفعال هبايس"، صدر قبل أيام كتاب جديد للفنان أسامه مصري،



بعنوان "مؤتمر صحفي"، وهو عبارة عن مسرحية لممثل واحد، تجري أحداثها في سجن عكا الشهير، التي حوّلت السلطات الإسرائيلية بعض أقسامه إلى مستشفى للأمراض النفسية.
بطل المونودراما شخص موهوم بالعظمة والمجد، رغم أنه مجرد موظف بسيط، يخيّل إليه في لحظة زهو أنه اختير ملكًا ويبدأ بالتصرف على هذا الأساس، فيزجر هذا ويعنّف ذاك ويطلب من الآخرين بالإصغاء لما سيقوله في مؤتمره الصحفي الهام!
هكذا يبدأ باختراع وقائع وأحداث وشخوص، وحتى بلادًا جديدة ليهرب بالخيال من ثقل الواقع وكابوسيته، ساردًا قصته الغرائبية وما مرّ به وعايشه من مواقف وأحداث، حتى لحظة عودته إلى الواقع مرّة أخرى برجوعه إلى عكا وتمييزه لبيته ومدينته واكتشاف الحقيقة من جديد.
جاء في الإهداء الذي وقعه الفنان أسامة مصري في مقدمة الكتاب: "إلى أبي الذي لجأ إلى عكا القديمة بصفة سجين، ومكث في سجنها التاريخي، نحو (15) عاماَ.. غادر السجن ولم يغادر عكا.. وهكذا أعطاني الهوية العكيّة.. وقد تحوّل قسم من هذا السجن، فيما بعد، إلى "مستشفى المجانين".. وكان روّاده يتجولون بيننا، يتحدثون إلينا ويأكلون معنا.. ولا يستطيع أحد أن يفرقهم عن الآخرين، إلا عندما يواجهونك بمناصبهم الوهمية.. والمناصب الوهمية لم تقتصر عليهم، فالآخرون حملوها أيضاَ.. وأنا منهم!!
وأنا لم أقدر أبي ولم أقدرهم جيداَ، إلا عندما واجهني الآخرون بصفة "الجنون".. فأصبحت مجنوناَ بأبي وبهم وبعكا.. حتى وأنا خارجهم!"
يشار إلى أن الفنان أسامة مصري، كتب العديد من المسرحيات وقد امتاز بمسرحيات الممثل الواحد، والتي أطلق عليها اسم "مسرحيد" وقد كتب وأعد وترجم حتى الآن نحو (30) مسرحية، جميعها عرضت على خشبات المسارح المحلية وحصل بعضها على جوائز متنوعة، ومسرحيته "مؤتمر صحفي" قام بتمثيلها الفنان أيمن نحاس وأخرجها الفنان ميسرة مصري، وقد أنتجها مسرح الفرنج في الناصرة.

لمزيد من اخبار حيفا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق