اغلاق

متيرنا تفاجىء الامهات والاطفال بمستشفيات الناصرة

للسنة الخامسة على التوالي، قامت إدارة شركة "متيرنا" هذا الأسبوع بمبادرتها المباركة والمميّزة، حيث قام ممثلون عن "متيرنا" بزيارة أقسام الولادة،

 

الأطفال والخُدّج في مستشفيات الناصرة، الإنـﭽليزي، الفرنسي ومستشفى العائلة المقدسة.
في هذه الزيارة المميّزة رافقتهم فرقة "كيف وليش" بقيادة أمل خازن، وشخصيات بابا نويل التابعة للفرقة والذين رقصوا مع الأمهات والأطفال وطواقم التمريض وأدخلوا البهجة إلى القلوب.
وشارك في الفعّالية السيدة سلـﭬـيا فرح، مديرة التسويق في شركة "متيرنا" بالوسط العربي والمناطق الفلسطينية، وسيمون سكران، مركّز الفعاليات الميدانية في الشركة، والمندوبة الطبية عن شركة "متيرنا"، أماني يونس.
وقالت السيدة فرح : " إن هذه المبادرة أصبحت تقليدًا سنويًا في "متيرنا"، خاصة وأنها تترجم شعارها "الأقرب إلى الأم" قولًا وفعلًا، ليس فقط من ناحية تغذية الطفل وإنما أيضًا من خلال مشاركتها في عدّة فعّاليات ونشاطات اجتماعية تخصّ الحمل والولادة لترافق الأمهات طيلة أيام السنة". وأضافت: "نحن في "متيرنا" نعرف جيّدًا أهمية وتأثير نفسية الأم على تطوّر الطفل خلال فترة الحمل وبعد الولادة، وهذا أحد الأسباب التي تدفعنا لإدخال البهجة إلى قلوبهم".
وتابعت " بأن "متيرنا" تقدّم للطفل المركّبات الصحيحة في الوقت المناسب، وأن إستعمال "متيرنا" إكسترا كير معناه أن يحصل الطفل، في كل مرحلة من مراحل نموّه، على مركّبات متميّزة وضرورية لتطوّره السّليم".
لدى دخولنا إلى قسم الولادة في المستشفى الفرنسي استقبلنا الدكتور سليم نخلة، مدير المستشفى، قائلا: "متيرنا دائمًا مفاجآتها سارّة وسعيدة، أنتم دومًا على مستوى أعلى من التوقعات حيث تحافظون على علاقة وطيدة مع المستشفى وتحرصون على تطوير هذه العلاقة من خلال دعمكم وتطوّعكم الدائم، وقد لمست إصراركم هذه السنة على إدخال البهجة إلى قلوب المرضى فلم يقتصر الأمر على زيارتكم لقسم الأطفال وقسم الحمل والولادة بل قمتم أيضًا بزرع البسمة على وجوه العجزة والمسنّين من المرضى. كل عام وأنتم وجميع المُحتفلين بالأعياد المجيدة والسنة الجديدة بألف خير".
وعن زيارة "متيرنا" السنويّة، قال الدكتور بشارة بشارات، مدير مستشفى الناصرة – الانـﭼليزي: "نشكر أي مبادرة لزيارة المستشفى، فحين يمكث الأطفال في المستشفى في فترة الأعياد بالذات يحتاجون لمن يواسيهم ويشجّعهم في محنتهم، لذا فإن زيارة "متيرنا" السّنوية حتمًا تضفي جوًا من الفرح، رغم المرض والألم، اضافةً للوالدات التي بزيارتكم هذه جعلتم فرحتهن فرحتين . نحن نشكر هذه اللفتة التي تجعلنا فخورين بأننا جزءً من هذا المجتمع المعطاء".
وحول هذه المبادرة اللافتة من "متيرنا"، قال د. إبراهيم حربجي، مدير مستشفى العائلة المقدسة: " في هذا الشهر الميلادي اتوجه الى الجميع بأحرّ التمنيات والتهاني لينعم الجميع بالصحه وليعم شرقنا الحبيب السلام والهدوء وراحة البال. وهنا أحيّي "متيرنا" واتوجه بالشكر لمكتب مزاوي وأخص بالذكر العزيزين سوزان وفضول على مبادراتهم طوال السنة في الإلتفات لاحتياجات المؤسسات الفاعلة في هذا البلد العزيز، وخاصة في فترة الميلاد حيث يتم توزيع الهدايا على الوالدات في قسم النساء والولادة مما يزيد فرحتهن ويدخل البهجة الى قلوبهن".
وأضاف: "آمل أن تبقى هذه الزيارات تقليدا سنويا يجمعنا بالناس الطيبين، وكل عام وأنتم بخير وسنة جديدة مباركة".



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من منتوجات محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق