اغلاق

كفر قاسم: افتتاح مختبر العلوم في المدرسة العمرية

افتتحت المدرسة العمرية في كفر قاسم اول امس الاثنين مختبر العلوم والتكنولوجيا في المدرسة ، بعد تبرع سخي من ذوي المرحومين الحاجة امنة داؤود عيسى،


مجموعة صور خلال افتتاح مختبر العلوم في المدرسة العمرية في كفرقاسم

والحاج عادل محمود عيسى، هبة واحتسابا لوجه الله تعالى وصدقة جارية في ميزان حسناتهما الى يوم القيامة .
هذا وشارك في الافتتاح المهيب كل من رئيس البلدية المحامي عادل بدير وممثلين عن أقسام البلدية ، الهيئة التدريسية ، لجنة أولياء أمور الطلاب في المدرسة ، ذوي المرحومين وعدد من الضيوف الكرام.
وفي كلمة لمدير المدرسة محمد صرصور رحب من خلالها بالحضور الكرام كما وتوجه باسم الهيئة التدريسية ولجنة اولياء امور الطلاب وطلاب المدرسة بأسمى ايات الشكر والعرفان لذوي المرحومين على ما قدموه من دعم سخي لافتتاح مختبر العلوم والتكنولوجيا الذي لطالما تمناه طلاب المدرسة حتى يوسع افاقهم ومفاهيمهم العلمية ويصبح تعلمهم ذا معنى، فيبدأون بنقل ما تعلموه عن طريق إبداء فهمهم النظري أو مهاراتهم العملية أو سلوكياتهم مما يسهم في اكتساب فهم أعمق للأمور واستخدام معارفهم الجديدة ومواصلة تنمية الاستيعاب وتعميقه وتحقيق الاهداف التعليمية. كما وسأل الله العلي القدير لهم الأجر العظيم والثواب الجزيل في الدنيا والآخرة.
وفي كلمة لرئيس البلدية المحامي عادل بدير قال فيها:" ان كفر قاسم تتميز بطيب اهلها وروح العطاء والبذل من أجل مجتمعهم، فهم السباقون في عمل الخير الخالص لوجه الله سبحانه وتعالى الى يوم الدين. ولا يبتغون الأجر من احد. فتبرعهم السخي من اجل هذا الصرح العظيم المجهز بأحدث المواد العلمية التي تخدم الأجيال المتعاقبة في المدرسة" .
الكلمة الخاتمة كانت لفضيلة الشيخ عمر صرصور ابو حمزة الذي ذكر الحضور بحديث الرسول محمد صلى الله عليه وسلم الذي قال فيه :" إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له".
وقال "ان هذا المختبر هو صدقة جارية الى يوم القيامة وأبناؤنا قرة اعيننا وأمل مستقبلنا الواعد الذين ينتفعون من هذا المختبر يترحمون على المرحومين. كما وتوجه من خلال كلمته لإدارة المدرسة والهيئة التدريسية بتفعيل واستغلال هذا الفرع خير استغلال وخير استثمار حتى تستفيد منه الاجيال القادمة ان شاء الله" .
مدير المدرسة الاستاذ محمد صرصور قدم درع شكر وعرفان باسمه وباسم الهيئة التدريسية في المدرسة العمرية لذوي المرحومين على عطائهم وبذلهم وتبرعهم السخي من أجل افتتاح المختبر، كما وشكر الحضور الكرام على مشاركتهم ودعمهم للمسيرة التعليمية والتربوية في المدرسة .

لمزيد من اخبار كفر قاسم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق