اغلاق

تمديد أمر منع الشيخ رائد صلاح من السفر وزيارة القدس

أصدرت السلطات الاسرائيلية، أمس الاربعاء، أمرا "بمواصلة منع الشيخ رائد صلاح رئيس ( الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني)، من زيارة القدس الشريف


الشيخ رائد صلاح

والمسجد الاقصى المبارك، وكذلك مواصلة منعه من السفر إلى خارج البلاد، لمدة ستة اشهر"، وفق ما ذكرت مصادر مطلعة.
واضاف المصادر "ويأتي هذا المنع امتدادا لمنع آخر كان قد سلم للشيخ في شهر تشرين الماضي وأمس سلمته الاجهزة الأمنية الامرين الجديدين".
تجدر الاشارة ان الشيخ رائد صلاح عقب على أمر المنع، وجاء في التعقيب: "هي حملة من أحكام الطوارئ باتت تشنها المؤسسة الإسرائيلية على الحركة الإسلامية بهدف الاعتقال أو منع الدخول إلى القدس والمسجد الأقصى أو منع السفر إلى خارج البلاد ، وكان آخر هذه الأحكام ما صدر ضدي البارحة (الأربعاء 2014/12/24) ، حيث مُنعت من دخول القدس والمسجد الأقصى والسفر إلى خارج البلاد لمدة نصف عام ، ولكننا نقولها صراحة إن حال المؤسسة الإسرائيلية مع الحركة الإسلامية كما قال الشاعر : كناطحٍ صخرةً يوماً ليوهنها ....... فلم يضرها وأوهى قَرْنَهُ الوَعْلُ".

"صوتي هو صوت كل حر في أمتنا الاسلامية وعالمنا العربي وشعبنا الفلسطيني"
وكان فضيلة الشيخ عقب قائلا: "إن أردتم حصار جسدي تستطيعون ذلك !! ولكن إن أردتم حصار صوتي فأنتم واهمون !! لأن صوتي هو صوت كل حر في أمتنا الاسلامية وعالمنا العربي وشعبنا الفلسطيني ، وها هو الصوت بات يصيح في وجهك أيها الاحتلال الاسرائيلي ويقول لك ولزبانيتك : أنت احتلال .. فأنت باطل .. وأنت الى زوال قريب لا رجعة فيه ولا أسف عليه بإذن الله تعالى".





لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق