اغلاق

فرقة النسائم للدبكة بكفر سميع.. حكاية تاريخ وتراث

رغم كونها فتاة خلوقة تفرض احترامها على الجميع ، لكن تدريبها لفرقة البنات ووقع أقدامهن الموحد المرافق للدلعونا ، يجسد الأصالة ، والايمان بضرورة حفظ التراث الشعبي


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

الذي لا يزال على الرغم من قِدَمِه ، يدغدغ أحاسيس سامعيه ويعيدهم إلى الأصالة وجذور الانتماء.
إنها فرقة النسائم من كفر سميع ومدرّبتها المربّية ليلى فلاح ، فرقة تحمل على وجوهها وفي رقصاتها وزيّها العربي الأصيل حكايات قرن كامل وتراث وتاريخ .
وللدبكة حكايات كثيرة وقديمة، ولا شك في أنها تعبير صادق عن مراحل عدة في التاريخ وهي لا تزال حتى يومنا هذا، تحظى بولع جميع أبناء المجتمع العربي  وتعبّر عن ملامح عديدة مميّزة طالما اشتهر بها الجليليّون .
الدبكة متنوّعة ، ولكل خطوة فيها حكاية، وتقول المربّية والمدرّبة ليلى فلاح لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :  "إن لكل حركة في الدبكة معنى خاصاً بها، حتى ملامح الوجوه وهز الأكتاف، لها معان تنسجم مع النص الغنائي".
وتضيف "نحن نتوارث الدبكة عن أبائنا وأجدادنا ، كنا صغاراً نشاهد آباءنا يعقدون حلقات الدبكة في الأعراس".

"نعطي أهميّة كبيرة للدبكة فللدبكة جذور عمرها مئات السنين"
وتوضح أن "لوقع القدم على الأرض، خلال الدبكة معنى تتميّز به، فهي متناسبة مع النص الغنائي واللحن الذي يعزف بصوت الناي يرافقهما الطبلة . هذا هو الأصل، والدبكة هي تعبير عن واقعنا وعلاقاتنا ووجودنا، ولا يمكن أن نتخلى عن جذورنا التي ورثناها عن آبائنا وأجدادنا".
وتسترسل المدرّبة ليلى في حديثها مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما وتقول: "ما زلنا حتى اليوم، على الرغم من التطوّر الذي يشهده الفن في اللباس وهزّ الخصر واللحن، نعطي أهميّة كبيرة للدبكة فللدبكة جذور عمرها مئات السنين".
وتبدي ارتياحها لمشاركة الجيل الصاعد وتعلمهم جميع أنواع الدبكة، وتقول "هذا دليل خير لاستمرار هذا التراث، وطالما بقينا فإننا سنعمل لتشجيع الطلّاب والطالبات على التعلّم لحفظ الدبكة التي نعدّها وجهاً أساسياً من أوجه وجودنا وحياتنا التي نعتز بها".
وتؤكد ليلى في ختام حديثها مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أن "الدبكة ستبقى حالة تعبير عامة في القرى الجليليّة ، نظراً إلى الترابط الاجتماعي المميز وإلى قبول الأجيال المتتالية لهذا النوع من الفن والتغنّي به أمام الآخرين". 



لمزيد من اخبار ترشيحا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق