اغلاق

مشروع نيطع يغرس اعمالة التطوعية بطوماشين الطيرة

قامت وحدة شباب مشروع نيطع في المركز الجماهيري الطيرة التابع لجمعية تبواح وبتعاون بلدية الطيرة ، قاموا الخميس الماضي بيوم تطوعي



 في مدرسة طوماشين الطيرة مع طلاب صفوف الخامس والسادس تضمنت الفعاليات ورشات في مجال العلوم والفلك والمجموعة الشمسية، ورشات في الحاسوب والإنترنت، روبوتيكا وتركيب آلات مكانيكية، ورشات فنون ورسم وأشغال يدوية، وعروض ترفيهية ومسابقات رياضية  ، تضمن مشاركة 40 متطوع ومتطوعة  من مشروع نيطع  وقاموا بتقديم الخدمات والورشات لاكثر من 200 مشترك باشراف مرشدين من المدرسة .
كما يهدف مشروع نيطع الى عملية بناء وتطوير في مجال التكنولوجيا المتطورة من تقانيات حاسوب وبناء مواقع وادارة الشبكات والجدير بالذكر ان الطالب يستلم شهادة من  شركة cisco ، واضافة للدورات التعليمية سيقوم الطلاب بتقديم ساعات عمل تطوعية في المدينة وأيضا بالمشاركة في مؤتمرات تكنولوجية وزيارة شركات تكنولوجية رائدة ومنها كبرى شركات التكنولوجيا العليا "الهايتك" من الشركات المشاركة في المشروع. شركة مايكروسوفت العالمية، وشركة اينتل وشركة بيزك وشركة سيسكو سيقمن بفتح المجال امام الطلاب للتعرف عن قرب على هذه الشركات وعلى  مؤسسيها وكبار موظفيها ومجال عملها وتميزها.

" هدف البرنامج هو تغيير مسار حياة الشباب "
وصرحت علا ابو شقرة - مديرة مراكز المعرفة في الوسط العربي "أن هدف البرنامج هو تغيير مسار حياة الشباب من الفئة العمرية من جيل 13 الى 17  لوضعهم على مسار جديد لبناء مستقبلهم وتكوين فريق الأحلام الخاص بهم للعمل في مجال صناعة التكنولوجيا العالية Hi-Tech، حيث يجمع برنامج نيطع  بين تدريب المشتركين على تقنيات الكمبيوتر وشبكات الاتصالات ، واكتسابهم الخبرة في شركات التكنولوجيا الرائدة، إضافة إلى غرس القيم الاجتماعية فيهم من خلال الأعمال التطوعية التي سيساهمون فيها في مساعدة بعض المؤسسات والشركات المحلية، كما تشدد الدورة على قيم مثل التفوق، المسؤولية الشخصية والجماعية ، القيادة ، التعددية الثقافية ، الديمقراطية
والتطوع في المجتمع وأضافت: أن الأساس للدمج وللتطوير الاقتصادي للمجتمع العربي هو التعليم، من هنا علينا ان نبدأ في الشباب الذين هم عماد المجتمع وتزويدهم بالمضامين والقيم الاجتماعية إلى جنب القيم التعليمية من خلال مشروع " نيطع " فهم بمثابة بوابة الدخول للعالم التكنولوجي ولعالم التشغيل المعاصر لشبابنا، ونحن نأمل ان نتمكن وننجح في زيادة عدد الشباب المشاركين في المشروع لما فيه دعم لمسيرتهم وفائدة لهم على الصعيد الشخصي وللمجتمع العربي بشكل عام".
وأضافت : "
بدوري اشكر رئيس البلدية السيد مأمون عبد الحي على تعاونة الدائم الذي يصب في خدمة المجتمع ويعود عليهم بالفائدة والمهنية العالية التي يتميز بها كذلك نتوجّه بجزيل الشكر والعرفان لطاقم المرشدين السيد فادي عراقي والسيد تامر عازم وجميع طلاب نيطع دون استثناء لما ابدوه من اهتمام وساهموا بشكل فعّال وملحوظ بانجاح اليوم .
وكما نشكر مدير المدرسة على استقباله  لنا والى جميع مرشدين المدرسة ".

















لمزيد من اخبار مدينة الطيرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق