اغلاق

المستقلة ووزراء الحكومة يزورون محافظات القطاع

قام وفد موسع من قيادة تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة برئاسة الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير بعقد زيارات ميدانية برفقة وزراء حكومة التوافق الوطني،

 

والطاقم الإداري المرافق لهم لبعض المؤسسات الصحية والخدماتية في تل الهوى والشجاعية وخزاعة والدرج لتعزيز الدعم السياسي والشعبي لعمل حكومة في قطاع غزة وتوحيد الجهود نحو تنفيذ اتفاق المصالحة لتسريع عملية إعادة الاعمار وكسر الحصار عن قطاع غزة.
وذكرت قيادة تجمع الشخصيات المستقلة " أن انهاء الانقسام ينتظر توحيد كل الجهود الوطنية والشعبية لتعزيز عمل حكومة التوافق الفلسطيني في كافة محافظات الوطن ودفعها نحو علاج القضايا التي أنتجها وتلبية كل المطالب الشعبية العادلة، داعية كل القوى والفصائل الوطنية والإسلامية بدفع عجلة الوحدة الوطنية لإعلاء المصلحة الفلسطينية فوق المصالح الفردية والنقابية ومواجهة كل من يعطل المصالحة أو يجمد تنفيذها".

" وزراء حكومة التوافق باستطاعتهم مواجهة كل ما يعمل على تجميد المصالحة وتعطيل عملية الاعمار واستمرار الحصار "
وأوضحت قيادة الشخصيات المستقلة " أن ما أنتجه الانقسام الفلسطيني في قطاع غزة من مشاكل داخلية وقضايا خلافية ومطالب شعبية ومعاناة يومية خلال الأعوام الثمانية الماضية يحتاج عزيمة قوية ورؤية وطنية تعيد ترتيب البيت الداخلي الفلسطيني وتنفذ اتفاقية المصالحة "، مؤكدة على " أن الأخوة في وزراء حكومة التوافق باستطاعتهم مواجهة كل ما يعمل على تجميد المصالحة وتعطيل عملية الاعمار واستمرار الحصار ".
وأشارت قيادة الشخصيات المستقلة الى " أن الاتصالات واللقاءات مع كل الأطراف الداخلية والخارجية متواصلة لتسهيل مهمة حكومة التوافق الوطني لإعادة توحيد المؤسسات في الوطن وتلبية مطالب قطاع غزة الذي سطرت عائلاته أروع قصص الصمود والصبر خلال الأعوام الماضية وقدمت دماءها فداء لتراب الوطن، مطالبة أبناء الشعب الفلسطيني للالتفاف حول حكومتهم ونزع كل الأهداف التنظيمية والفردية من داخل نفوسهم حتى تتوحد الجهود خلف مصلحتنا الوطنية احتراما لدماء شهدائنا وتضحيات أسرانا وصبر أبنائنا ".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق