اغلاق

خالد: قواعد الشراكة السياسية يجب ان تحترم

شن تيسير خالد، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، هجوماً حاداً على "سياسة الانفراد والتفرد ، التي تتجاهل دور فصائل منظمة التحرير في تحديد مصير القرار


تيسير خالد

والتوجه الفلسطيني السياسي ، وتتجاهل قواعد الشراكة السياسية التي تم التوافق عليها في المنظمة باعتبارها جبهة وطنية متحدة تتخذ القرارات فيها بالديمقراطية التوافقية" .
وأكد خالد "أن استمرار القيادة المتنفذة في مواصلة سياسة التفرد بالقرار الفلسطيني الداخلي، ورفضها  لكل النداءات الصادرة عن القوى والفصائل التابعة للمنظمة في معالجة ملف التوجه الدولي نحو مجلس الامن الدولي يعرض المصالح والحقوق الوطنية لمخاطر جمة" .
وبشأن "التعامل مع اللجنة التنفيذية بلغة استخدامية"، قال خالد :" فصائل منظمة التحرير ليست "ديكوراً" يتم استخدامه فقط للإيحاء بوجود إجماع، ولتك الفصائل تاريخ نضالي وتضحيات كبيرة وكلمة قوية ومؤثرة في اوساط الرأي العام الفلسطيني في مواجهة أي قرار يكون خارج إطار التوافق  الفلسطيني الداخلي".
واعتبر "أن سياسة التفرد التي ينتهجها المتنفذون داخل السلطة ومنظمة التحرير الفلسطينية في تحديد مسار القرار الفلسطيني، دون أي مشاورات أو مشاركة من الفصائل المنضوية في اطار  منظمة التحرير، خطوة سلبية جداً ولا تخدم الشعب  الفلسطيني، ولن تحقق أي نتائج إيجابية" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق