اغلاق

شحبري، الناصرة: عبقرينو يقوم بفعاليات تثقيفية وترفيهية

التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع محمد شحبري مدير مشروع عبقرينو، الذي تحدث حول مشروع عبقرينو للطلاب الذين يتعلمون في المرحلة الابتدائية،
Loading the player...

حيث قال :" لقد تعلمت في الجامعة العبرية في القدس، تعلمت إدارة أعمال وإعلام لقب أول وأنهيت دراستي عام 2011، في نفس السنة قمنا بإطلاق مشروع عبقرينو الذي انطلق منذ 5 سنوات، هذا المشروع يضم اليوم أكثر من 35 ألف متابع من ذوي المرحلة الابتدائية في مدينة الناصرة وضواحيها، ويقوم بعدة فعاليات وعدة نشاطات على جميع المناطق في الناصرة وفي الوسط العربي، في هذا المشروع مجالات وفعاليات بالتعاون مع جمعيات ومؤسسات، والدخول الى بيوت خاصة لاقامة احتفالات وأعياد ميلاد، في هذا المشروع دورات ومخيمات عبقرينو المخترع الذكي في الصيف، ودورات "ستاند أب" كوميدي حتى نفتح الحس الفكاهي عند الطلاب".
 
"العالم الافتراضي قد يؤثر سلبا او ايجابا على الاطفال"
وأضاف :" وفي عبقرينو أيضاً دخول الانترنت الامن، له موقع خاص يضمن ألعابا من انترنت ومجلة ودخول على أعياد ميلاد ان كانت خاصة وان كانت مجموعات، والهدف منها التثقيف والترفيه، والتماشي مع الطلاب في عالمنا الافتراضي اليوم وإعطائهم القيم التربوية والتثقيفية على الجهتين بحيث تتلاءم مع هذا الجيل، كلنا نعلم التسارع الذي يحدث في عالمنا الافتراضي من تكنولوجيا وانترنت وما يراه الأطفال في حياتنا قد يكون مؤثرا عليهم بشكل سلبي او ايجابي".
 
"نبني جيلا ومجتمعا قويا متينا"
وتابع :" نحن نحاول في كل هذه المشاريع والفعاليات والنشاطات التي يقوم بها عبقرينو أن نأخذ الجوانب الايجابية فقط، وأن نأخذ النعمة وليس النقمة من كل جانب، ونحاول ان نخرط الطلاب في المرحلة الابتدائية من الصف الاول الى صف السادس، في أن يشتركوا في المجلات والانترنت الامن، والأعياد الميلاد، وأيضاً الدخول على مدارس رسمية وخاصة عن طريقها عبقرينو يقوم بعدة فعاليات تثقيفية تتطلب حواس ومنطق ومعرفة لغوية، وهكذا طلابنا اليوم يتشجعون حتى يبنون لهم مستقبلا ولا يتخبطون في المرحلة الثانوية وما بعد 18 عاما، هكذا نبني جيلا ومجتمعا قويا متينا، في جمعية الاتحاد الاكاديمي هذا المشروع انطلق عام 2010".


محمد شحبري ، بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما













لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق