اغلاق

واينت: شركة الكهرباء فشلت وأبقت كثيرين بدون كهرباء

نشر موقع واينت العبري تقريرا عما وصفه " فشل شركة الكهرباء في الاعداد المسبق للعاصفة ، للسنة الثانية على التوالي، ورغم اعلاناتهم التي تحتل اغلى ساعات البث،


تصوير : مكتب الناطق بلسان شركة الكهرباء

حول جودة عملهم ، الا انهم فشلوا في ساعة الامتحان وقت العاصفة ، وابقى اعدادا كبيرة من المواطنين دون كهرباء في العاصفة. ورغم ما حدث العام الماضي وانقطاع التيار الكهربائي عن اعداد كبيرة من البيوت اثناء العاصفة اليكسا ، بعضهم استمر انقطاع التيار عنه لايام . واضطرت عائلات لتقاسم الطعام ، وبيوت مسنين بقيت بدون كهرباء الا ان شركة الكهرباء ادعت حينها انها قوة الطبيعة ولا يمكن التصدي لقوى الطبيعة ، وقدموا لنا قصصا مليئة بالمشاعر والعواطف حول بطولات عمالها الذين نفذوا عملهم في العاصفة ، وانسونا فشلهم الذريع " - على حد وصف واينت.

" على شركة الكهرباء محاسبة النفس ، هذه الشركة التي وسمت رمزها "معكم في كل لحظة" لا يمكنها ساعة الحقيقة تزويد الكهرباء "
ويتابع تقرير واينت : " قبيل هذه العاصفة وعدنا بان كل شيء سيكون مختلفا واعددنا كل شيء ، مولدات ، وتقليم اشجار وغيرها ، ومثل ناطقو الشركة امام مختلف وسائل الاعلام للتفاخر بالاعداد المسبق للشركة. ولكن ساعة الحقيقة فشلت شركة الكهرباء فشلا ذريعا مجددا ، وعدد ليس قليلا من المواطنين مجددا بدون كهرباء، حتى نجوم اعلاناتهم ارتجفوا بردا ".
ويمضي التقرير : " على شركة الكهرباء محاسبة النفس ، هذه الشركة التي وسمت رمزها "معكم في كل لحظة" لا يمكنها ساعة الحقيقة تزويد الكهرباء . واذا كانت غير قادرة فحان الوقت ان يجري مراقب الدولة فحصا مجددا ويستخلص العبر والفشل" .
وينهي التقرير : " في عام 2015  لسنا بحاجة لعرض علاقات عامة لشركات حكومية ، فلا يوجد امامنا خيار لشركة كهرباء اخرى ، او مؤسسة تأمين وطني اخرى او أي مؤسسة عامة ، نحن نطالب هذه الشركات ان تعمل من اجلنا . ولكن في دولة موظفي الجمهور هم موظفو انفسهم بالاساس ، فان هذه الامال تبقى مبالغة وعلينا التوقع ان الشتاء القادم ستضطرون مجددا للتعامل مع انقطاع التيار الكهربائي . وكما يقولون في الجبهة الداخلية- اشتروا مولد كهرباء ".




لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق