اغلاق

اللجنة الشعبية بام الفحم تبحث موضوع هدم البيوت

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان صادر عن اللجنة الشعبية في ام الفحم، جاء فيه: "إن المؤسسة الاسرائيلية ما زالت تنتهج سياسة هدم البيوت في الداخل الفلسطيني


صور من الارشيف لهدم بيوت في النقب

عبر حكوماتها المتعاقبة، فها هي تعود ومن جديد لتهدد بشبح الهدم في ام الفحم ومنطقة وادي عارة، غير مكترثة بما سيؤول اليه الأمر.  إن اللجنة الشعبية في ام الفحم - وبحلتها الجديدة المتمثلة بالأحزاب والحركات السياسية (الحركة الاسلامية، ابناء البد، الجبهة والتجمع) تؤكد انعقادها الدائم خلال هذه الأيام لخطورة هذه التهديدات الجديدة والتي تم التبليغ عنها لمحامي أصحاب البيوت المهددة بالهدم، وعلى اثر ذلك فقد تم عقد جلستين خلال الاسبوع الماضي، الاولى مع أصحاب البيوت والمحامين، وتم خلالها التباحث حول موضوع البيوت المهددة بالهدم، حيث تم التنسيق لعقد جلسة خاصة للمحامين لمتابعة كل الاجراءات القانونية للحيلولة دون تنفيذ أوامر الهدم، وقد عقدت جلسة المحامين لهذا الهدف عصر الثلاثاء من هذا الأسبوع".
واضاف البيان: "
فيما عقدت في اليوم التالي جلسة مع الشيخ خالد حمدان - رئيس البلدية وطاقمها، حيث اكدت اللجنة الشعبية خلال الجلسة على خطورة الأوامر الجديدة، واستوضحت من رئيس البلدية آخر التطورات، حيث أكد رئيس البلدية وطاقم قسم الهندسة انهم يجرون اتصالاتهم الحثيثة والمكثفة مع الوزارات المختلفة والمختصة وكذلك مع الشرطة لإظهار خطورة الأمر والحيلولة دون تنفيذ أوامر الهدم الجديدة الصادرة.
فيما اكدت البلدية من جهتها أن هناك جهوداً تبذل بهدف التوصل الى صيغة نهائية حول الخارطة الهيكلية والتي تلبي مصالح واحتياجات أهالي مدينة ام الفحم".

"نتابع وننسق معاً الخطوات والنشاطات والفعاليات الاحتجاجية"
واردف البيان: "إن اللجنة الشعبية في ام الفحم إذ تؤكد مجدداً أن على اهلنا في ام الفحم خاصة والداخل الفلسطيني عامة، ان يكونوا على أهبة الاستعداد لبرنامج نضالي متواصل للوقوف معا ويداً واحدة ضد سياسة هدم البيوت وضد مصادرة الاراضي، عبر فرض برامج وخرائط لا تلبي مصالح وطموح وحقوق اهلنا في الداخل الفلسطيني.
عليه، نحن ننتظر ونتابع التطورات الجارية في هذا الملف من قبل بلدية ام الفحم ومن قبل المحامين، ونحن نتابع وننسق معاً الخطوات والنشاطات والفعاليات الاحتجاجية لهذه الأوامر بهدف إلغائها نهائيا الى غير رجعة، ولن يتم ذلك الا بوقفة وحدوية وقوية أمام صلف وعنجهية هذه الأوامر البغيضة".
وختم البيان: "
نحيي صمود اصحاب البيوت المهددة بالهدم ونقف الى جانبهم وسنكون معهم ونؤازرهم في هذا الموقف ولن نتركهم لوحدهم يقارعون وزارة الداخلية ولجان التنظيم واوامر الهدم الصادرة عنها".







لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق