اغلاق

أمسيات فنية دافئة في المعهد الموسيقي بعبلين

نظّم المعهد الموسيقي في عبلين سلسلة من الأمسيات الموسيقية الراقية، تضمنّت مقطوعات عزف جميلة قدّمها الطلّاب المنتسبون للمعهد على الآلات الموسيقية المختلفة.


مجموعة صور من الأمسيات الفنية

وقد حضر هذه الأمسيات عدد كبير من الأهالي الّذين عبّروا عن ارتياحهم وإعجابهم من حسن التنظيم والأداء الراقي الّذي بلغه أبناؤهم. وقد تمّ تقسيم الليالي الموسيقية حسب نوع الآلة فقد قدّم الأستاذ القدير موسى تيم طلّابه الّذين أظهروا مقدرة فذّة في العزف على آلة العود وقد برز من بينهم الطلاب: محمود قسّوم، إبراهيم حسين، جبرائيل زهران، أمجد حاج، شروق علي، جبرا عزّام، محمّد شيخ أحمد، سامي أبو شحادة، سفيان دراوشة ، جورج تيم، كريستيان عزّام، جورج حاج ومنهل ميرم.
ولم يكن طلاب الأورغ والبيانو إلّا عند حسن ظنّ الجميع فهؤلاء أثبتوا للجميع مدى الحسّ المرهف الّذي تجسّد من خلال معزوفاتهم مع العلم أنّ معظمهم كانوا من أصغر طلّاب المعهد. وقد أثبتت معلمتهم المبدعة يولينا عوّاد أنّها تمتلك طرائق رائعة في تدريب الطلّاب تجعلهم في شوق دائم لآلاتهم الموسيقية، أمّا الطلّاب فقد قدّموا معزوفات شرقية وغربية قرعت أذن نشوة الحاضرين وهم : جينا خاطر، سارة بقاعي، جولينا سلمان، غريس سلمان، جميل رسلان، هادي قسّوم، لوردس سمرا، زين العابدين حيدر، لينة صبح، غانيسا سمرا، مورينا سلمان، نرفانا مصري ولور جبّور.

وصلات ساحرة على البيانو والأورغ
كذلك قدّم طلّاب المعلمة تمارا وصلات ساحرة على البيانو والأورغ حيث قدّمت أروى خطيب ويارا قسّوم وشروق نجمي ونادين زهران وصلات نالت استحسان الجميع.
و
كان للكمان حضور خاص عندمّا أثبت المدرّب المتألّق جاكي سليم أنّ طلّابه يسيرون بخطىً ثابتة نحوَ الاحترافية، فقد قدّم فريقه المكوّن من ثمانية عازفين ليتحفوا الجمهور بوصلات ساحرة، وقد ضمّ الفريق كل من الطلّاب: محمود قصقصي، سيمون أبو شحادة، نور قسّوم، لؤي حاج، جورج فرهود، جوزيف خليل وبيان شيخ أحمد.
كما كان لطلّاب دادا موعد مع الإبداع عندما أدلوا بدلوهم، وقدّموا وصلاتهم على نحوٍ نال إعجاب الجميع وقد ضمّت مجموعة العازفين: رفائيل داموني، كارول خوري، سوار أبو غنيمة، رزان خوري وربى محمّد حمادة، وقد ضمت الوصلات معزوفات لكبار الموسيقيين من أمثال موتسارت وشوفان وغيرهما.

المايسترو نبيه عوّاد يشرف على الأمسيات الراقية
وقد أشرف على سير هذه الأمسيات الراقية مدير المعهد الأستاذ المايسترو نبيه عوّاد الّذي أثنى على كل من ساهم في إنجاح هذه الأمسيات، وأثنى على المستوى الراقي الّذي بلغه طلّاب المعهد، مؤكدًا أنّ كلّ ما يتحقّق في المعهد يتمّ وفق خطّة مهنية مدروسة، ولم يفت الأستاذ نبيه أن يتوجّه بتهنئة قلبية خالصة لجميع المحتفلين بالأعياد المجيدة متمنيًا للجميع سنة سعيدة وهانئة.
يذكر أنّ المعهد الموسيقي في عبلين يعتبر من أهم الصروح الموسيقية في البلاد، ويضمّ كادر معلمين ومدربين يملكون تجربة واسعة في المجال الموسيقي، وقد خرّج المعهد منذ تأسيسه مئات العازفين ومنهم من دخل عالم الاحتراف. ومن المنتظر أن تستمرّ هذه الأمسيات الموسيقية في المعهد حتّى نهاية شهر كانون الثاني الحالي.

 







































لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق