اغلاق

اعتقال المشتبه الرابع بقتل المرحومة بثينة أبو غانم

افادت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري في بيان وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما ،" انه بعد أكثر من شهرين تمكنت قوات من هيئة التحقيقات القطرية -


المرحومة بيسان (بثينة) ابو غانم

لاهف 433 وبعد مطاردة مشتركة مع رجال المباحث من الوحدة المركزية ( اليمار ) بلواء المركز من القاء القبض على  المشتبه به الرابع في جريمة قتل المرحومة بثينة أبو غانم ( 31 عاما ) بالرصاص يوم 25/10/14 في حين كانت تجلس داخل سيارتها في الرملة.
وكان المشتبه به الرابع في القتل قد لاذ بالفرار منذ ليلتها حتى اعتقاله منذ ساعة تقريبا في اللد مع انه كان قيد التتبع والرصد الدقيق لأنظمة الاستخبارات والكشف بالوحدة المركزية ونهار اليوم عاينت القوات المشتبه به مع تتبعهه حتى منطقة وصوله الى الطريق رقم 40 قرب اللد، وعندما جرت محاولة لإلقاء القبض عليه قام المشتبه بالارتطام بالسيارة التي كانت تقل رجال المباحث مباشرا بالقيادة بصورة متهورة خطرة ومعاكسة لحركة السير حتى وصل مدينة اللد، وبعد ارتطامه بعدة مركبات هناك ايضا حاول الهرب على الأقدام الا ان رجال المباحث من الوحدة المركزية تمكنوا من القاء القبض على المشتبه به في حي القطار باللد. بينما شخص آخر الذي كان برفقته في السيارة تمكن من الهرب.
نذكر، بعد التحقيق المعقد المتشعب الذي كانت قد اجرته وحدة اليمار ، تم اعتقال عدة اشخاص بالضلوع  في جريمة قتل المرحومة،  من ضمنهم زوج المرحومة الضحية  (35 عاما) ، زوج المرحومة الضحية السابق  (35 عاما) وشقيقه ( 29 عاما).
كما وكشف التحقيق أن المشاركين في عملية القتل اقدموا على تنفيذها لدوافع مختلفة تعود فيما تعود الى عدم الرضى وانتقاداتهم على سلوكها المستقل ولجوانب اخرى التي تتعلق  بالخصوصيات الفردية وحقوق الزيارة أمام زوجها السابق عن طفليهما ".

" تقديم لوائح اتهام ضد الاشخاص الثلاثة المتورطين وثلاثة اخرين بينهم امرأة "
واضافت السمري في بيانها : " تعود حيثيات هذه القضية الى مساء حفل زفاف للعائلة، قصدته المرحومة الضحية ثم ذهبت إلى المستشفى لزيارة مرضى، ومن هناك ذهبت لجمع احدى قريباتها من جوار مجمع سكن العائلة وعندما وصلت شارع هايشل  ظهرت سيارة مع 4 أشخاص يستقلونها وواحد من ضمنهم  أطلق عليها العيارات النارية التي اصابتها في النصف العلوي من جسدها مما أسفر عن إصابات قاتلة عندها ، تم اقر امر وفاتها في مستشفى أساف هاروفيه ليلتها .
وكانت قيادة المنطقة بالمركز قد رافقت افراد الوحدة المركزية بتحقيقاتها بشكل دوري.
وعند التوصل إلى أساس لأدلة راسخة مدينة وذلك بمساعدة من مكتب المدعي العام بمديرية المركز وجهت يوم 11/12/14 لوائح اتهام ضد الأشخاص الثلاثة المتورطين بالقتل وثلاثة آخرين بينهم امرأة الذي اشتبه بهم بأمور أخرى ذات العلاقة تضمنت عرقلة سير التحقيق، وتقديم المساعدة بعد وقوعها والشهادة بالاكراه وغيرها".



مجموعة صور من مكان الحادث ، تصوير: ynet







اقرا بهذا السياق:
تمديد حظر النشر بقضية قتل بثينة ابو غانم من الرملة
موجة استنكار بعد قتل ابو غانم بالرملة: كفى قتلا !
مصرع بثينة (بيسان) ابو غانم جراء اطلاق نار بالرملة
الشرطة:حظر نشر حول قتل بيسان ابو غانم من الرملة

لمزيد من اخبار اللد والرملة ويافا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق