اغلاق

غزة: الجبهة تواصل أعمال الإغاثة للمنكوبين من المنخفض الجوي

زار وفد من قيادة محافظة شمال قطاع غزة مراكز الإيواء، والقاطنين بالمنازل الجاهزة أو ما تعرف (بالكرفانات) في بلدة بيت حانون. واطلع الوفد على الظروف الصعبة التي يعيشها

هؤلاء المواطنون الذين دمرت منازلهم خاصةً في هذه الظروف المناخية الصعبة.
وأبرز محمد المدهون – مسؤول الجبهة الديمقراطية بشمال قطاع غزة:"  أن هذه الزيارة جاءت في إطار إسناد لجان الطوارئ التي شكلتها في محافظات قطاع غزة لمساعدة ومساندة أبناء شعبنا جرّاء انعكاسات المنخفض الجوي، سواء على أصحاب البيوت المدمرة أو المزارعين أو القاطنين أمام تجمعات مياه الصرف الصحي".
وطالب المدهون حكومة التوافق الوطني "بضرورة القيام بدورها اتجاه هؤلاء المشردين بسرعة العمل على إعادة الإعمار وتأهيل البنية التحتية لقطاع غزة، ومعالجة مشكلة الكهرباء التي فاقمت من صعوبة الحياة للمواطنين".
مناشداً المؤسسات الأهلية لتوسيع تقديماتها الإغاثية لهؤلاء لتأمين حاجياتهم، خاصةً في ظل ظروف الحياة الصعبة.
وفي ذات السياق، واصلت لجان الطوارئ التي شكلتها الجبهة الديمقراطية في كافة محافظات القطاع، أعمال الإغاثة للمواطنين والمنكوبين في منطقة النفق بحي الشيخ رضوان في مدينة غزة الذي يعاني من بنية تحتية مهترئة، وواجه العام الماضي كارثة إنسانية جراء غرقه بمياه الأمطار والصرف الصحي.
وقامت اللجان بجولة تفقدية للاطلاع علي أوضاع المواطنين ومساعدة وإنقاذ العشرات من المتضررين من السيول الجارفة ومساعدة رجال الدفاع المدني وعمال البلدية. وأكدت اللجان وقوفها إلى جانب المواطنين حتى انتهاء المنخفض الجوي.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق