اغلاق

الناصرة:الاحتفال بصدور موسوعة المقدسات بفلسطين

عقد اليوم الاثنين في فندق الجولدن كراوان في مدينة الناصرة ، بمبادرة من مؤسسة الأقصى للوقف والتراث ، مؤتمر للاحتفاء بصدور موسوعة المقدسات الفلسطينية ،
Loading the player...

والذي تعلن من خلاله عن إصدار موسوعة المقدسات في فلسطين ، تتويجا لمشروع الخارطة التفصيلية المسح الشامل للمقدسات الاسلامية والمسيحية والذي دام العمل به على امتداد 13 عاما تم من خلالها توثيق ومسح شامل للمقدسات الإسلامية والمسيحية في البلدان المهجرة من قيساريا خط عرض جنوباً إلى أقصى شمال فلسطين .
وتواجد في المؤتمر العديد من المسؤولين والشخصيات الاجتماعية ، وتم اقامة معرض لصور ، ومن ثم افتتح المؤتمر بتلاوة قرآن كريم تلاها المقرئ مهند مصطفى محاميد ، وكانت الكلمة الترحيبية للمحامي محمد صبحي جبارين رئيس مؤسسة الأقصى ، مؤكدا "ان هذه المؤسسة العلمية وصف مفصل وموثق للمعالم العربية الاسلامية والمسيحية الموجودة في مدن حيفا، عكا، صفد، طبريا، بيسان، جنين والناصرة واقضيتها .
وقد عملت على هذا البحث العديد من الطواقم المهنية تكونت من طاقم الاشراف والمتابعة، وطاقم البحث الميداني والرفع المعماري، طاقم التوير الفوتوغرافي والتوثيق وطاقم الاعداد والتحرير، طاقم التصميم الفني والانتاج وطاقم المراجعة العامة والطاقم الاعلامي ومدقق للغة العربية .

عرض فيلم وثائقي قصير عن مشروع إعداد الموسوعة
وتم عرض فيلم وثائقي قصير عن مشروع إعداد الموسوعة، وقال المهندس أمير خطيب مدير مؤسسة الأقصى "موسوعة المسح الشامل مراحل، اعتمدت هذه الدراسة على منهجية تمثلت بتحضير الخرائط ذات العلاقة وخصوصا التي اعدت زمن الاحتلال البريطاني لتحديد مواقع تقريبية للمعالم الدينية، دراسة السجلات الوقفية ووثائق المجلس الاسلامي الاعلى ووثائق المجلس الاسلامي الاعلى ووثائق المحاكم الشرعية ذات الشان، الزيارات الميدانية لكل المعالم الدينية مع الاستعانة بالدور المبارك للشيوخ كبار السن الذين عاشوا النكبة والتهجير لغرض التاكد من وجودها وتجهيز خرائط مساحة وخططات افقية وعامودية للانشاءات المعمارية منها، حوسبة كافة الخرائط والخططات الهندسية كل حسب موقعه في التجمع السكاني ،كتابة المادة البحثية التاريخية عن البلد او القرية المهجرة بعد مراجعة كافة الادبيات والكتب والموسوعات ذات العلاقة ،كتابة تن الموسوعة والذي شمل مقدمة مقتضبة عن كل قرية، ثم شمل القسم الثاني المطعم بالصور الفوتوغرافية والتصوير الجوي القديم والحديث، شمل توصيفا وشرحا لمعالمها الدينية الباقية والمندثرة.
اما القسم الثالث فشمل توثيقا هندسيا دقيقا بمقياس رسم صحيح يضم خرائط المساحة والمخططات الهندسية المختلفة لتبقى مستندا لا لبس فيه يواجه ويتحدى بكل قوة الى الهدم والطمس".

البروفيسور أحمد ناطور: المقدسات هي شواهد الماضي وثوابت المستقبل
وقال البروفيسور أحمد ناطور محاضر في كلية الحقوق في الجامعة العبرية ان "الحفاظ على المقدسات واجب، هذه المقدسات هي شواهد الماضي وثوابت المستقبل، والعلاقة بين الدولة هي علاقة بين محتل ومحتل وثم اشركونا بالعملية الانتخابية ولكن مسالة المقدسات هي احدى العلامات التي تدل على تعامل المؤسسة مع المسملين والعرب الذين تبقوا على ارضهم، نقول بشكل عفوي اسرائيل صادرت الاوقاف الفلسطينية وما ياخذ غصبا وعدوانا وبدون حق وبالقوة ، والغصب يضع المسؤولية على الغاصب باعادة المغصوب، اما المصادرة فلا يوجد بها هذا الواجب اذا هي غصب بامتياز ، ونحن في المحاكم الشرعية دافعنا عن هذه المقدسات واصدرنا فتوى ان القابر تبقى حرماتها قائمة الى ان تقوم الساعة لا تزول ولا تزال ولا يجوز لاي احد ان يزيل هذه الحرمة لانها جزء من العقيدة وليست ملكا لاحد ولا تتعلق بالظروف" .

الدكتور جوني منصور: في هذه الموسوعة ذكريات ورموز لا يمكننا نسيانها
اما الدكتور جوني منصور مؤرخ ومحاضر في كلية بيت بيرل فقدم قراءة في الموسوعة، وقال "في هذه الموسوعة ذكريات ورموز لا يمكننا نسيانها فهي حية في قلوبنا وعقولنا ووجداننا، وقال بن جوريون "الاباء يموتون والابناء ينسون"، موسوعة المقدسات في فلسطين ترد عليه ان الاباء ماتوا ولكن ذكراهم لم تمت ولن تموت فهي حية في هذه المقدسات . وعملية اخراج الموسوعة لم تكن سهلة واستغرقت الكثير من الوقت، وتعتبر الموسوعة مرجعا هاما في قضية المقدسات، ويجب ان توزع على كل بيت فلسطيني وايضا على جميع رؤساء العالم العربي". 

الشيخ رائد صلاح: الخارطة استثنت عن سبق واصرار هذه الاماكن المقدسة
وفي الختام، كانت كلمة فضيلة الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني حيث قال: "إنه لمشروع عملاق، طوال الوقت كنا نسمع عن الخارطة الهيكلية القطرية التي اقيمت لكي تخطط كل اماكن المقدسات والسؤال لماذا المقابر تجرف والكنائس يعتدى عليها والمساجد تهدم، لماذا تقع هذه الجريمة ؟ الجواب ان هذه الخارطة استثنت عن سبق واصرار هذه الاماكن المقدسة، ووصلت جرأت القاضي في احد المحاكم عندما كان يبحث في قضية مسجد قيساريا ، سال ما الدليل انها مسجد، تم الاجابة انه يوجد مأذنة جامع وتم الاجابة لربما كانت فنارا ولم يكلف بطل الابطال المهندس خارطة الهيلكية شملها وهو تعمد ذلك . وكذلك الاعتداء على المقدسات سواء كان مسجدا، كنيسة او مقبرة اسلامية او مسيحية لا يعتبر مخالفة جنائية لانه في نظر القانون لم يتم الاعتداء، وفي بعض الاحيان تم تحويل المعتدى عليه الى مخالف للقانون".
وفي الختام اقيمت فقرة تكريم لطاقم عمل الموسوعة وايضا ت طرح  الاسئلة ومداخلات قصيرة.


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



















































































































لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق