اغلاق

مؤتمر طبي بالناصرة حول الملاءمة الثقافية في العلاج

عقد اليوم الثلاثاء في مستشفى الناصرة الانجليزي مؤتمر طبي تناول موضوع الاتصال والعلاقة بين المعالج والمتعالج وأهمية الوعي للخصوصية والملاءمة الثقافية في توفير العلاج،
Loading the player...

بحضور مدير مستشفى الناصرة – الانجليزي د. بشارة بشارات، المعالج النفسي والباحث د. عوفر غروزبيرج، مدير عام شركة "اي دي" للاستشارة، عيريت دورتال، مديرة قسم التمريض في مستشفى وولفسون والمختصة في مجال التمريض متعدد الثقافات د. سارة نيسيم، مدراء مستشفيات من الناصرة والبلاد وممثلين عن وزارة الصحة وعدد من المدعوين والمهتمين في الشؤون الصحية من جميع انحاء البلاد. 
 
محاضرات عديدة
ناقش المؤتمرون موضوع العلاقة والاتصال بين من يقدم العلاج من أطباء وممرضين والمتعالجين من المرضى ومتلقي الخدمات الصحية وما بينهما، وخاصة تأثير التعددية الثقافية والاختلافات التربوية بين جماهير الهدف المختلفة وتاثيرها على عملية الاتصال والتعامل وتوفير العلاج وضرورة ملاءمة العلاج لثقافة المتعالج.
تخلل المؤتمر عدد من المحاضرات التي تناولت الجوانب المتعددة للموضوع والتي تهدف الى تحسين وتطوير العلاج المقدم للمرضى منها: الثقافات التربوية المختلفة للمرضى في البلاد بشكل عام والمجتمع العربي بشكل خاص، الجوانب النفسية في توفير العلاج، اهمية مراعاة الاختلافات الثقافية وتأثيرها عى جودة الخدمات الطبية وغيرها من جوانب الموضوع.  
 
ميرا ابو سالم: هناك اهمية كبيرة لخبرة الطبيب
وفي حديث لمراسلنا مع ميرا ابو سالم والتي انهت دراسة الطب في التخنيون سنة سادسة وتقوم الان في سنة ستاج ، قالت :" تتحدث المحاضرات عن كيفية التوجه للمرضى خصوصا عندما تتواجد في مركز طبي فيه عدة حضارات او توجهات وتتحدث المحاضرة عن كيفية اعطاء نفس العلاج او الشرح بطريقة تلائم المريض، هناك اهمية كبيرة لخبرة الطبيب خصوصا في هذا الموضوع فمع الوقت تاتي الخبرة لتعرف كيف تتعامل مع كل فئة بالطريقة الانسب لها".
اما د. بشارة بشارات مدير المستشفى الناصرة - الانجليزي فقال: "عقدنا اليوم مؤتمرا غير تقليدي عن اختلاف الثقافة للمعالج والمتعالج وتأثيرها على جودة الخدمات الطبية المقدمه للمرضى واهمية وعي وادراك الطاقم الطبي المعالج   للاختلافات الثقافية للمرضى وعائلاتهم اثناء توفير العلاج. التواصل السليم مع المتعالج هو حجر الاساس لجودة الخدمات الطبية المقدمة. المؤتمر هو استمرار لقناعات نعمل على تطويرها في مستشفى الانجليزي دائما، حيث نؤمن بضرورة مراعاة الخصوصية الثقافية لصحة المجتمع العربي في البلاد، ان كان في انواع الامراض والعلاج الذي يحتاجه أو ان كان في كيفية التوجه والتعامل مع التعددية الثقافية لمتلقي الخدمات الصحية في المجتمع العربي وبهذا نحقق مناليّة  العلاج للجميع. فمثلا عملنا مقابل وزارة الصحة على اجراء الفحص المبكر لسرطان الثدي لدى النساء العربيات من جيل 50 عاما الى جيل 40 عاما نظرا لخصوصية انتشار هذا المرض في المجتمع العربي. ومن جهة اخرى نعقد مؤتمرات طبية في النقب على سبيل المثال من اجل تطوير طرق توفير علاجات طبية تراعي اختلاف  الثقافة الخاصة بالمجتمع العربي البدوي في النقب".


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما
















































لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق