اغلاق

تنظيم برامج توعية لمخاطر المخدرات والكحول بام الفحم

قام محمد محاميد منسق السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول في ام الفحم بترتيب برامج توعية لطلاب برنامج الالتزام الذاتي من كافة المدارس ،

 
خلال تنظيم برمج التوعية في أم الفحم

الثانوية في البلدة من اجل رفع الوعي لمدى خطورة تعاطي المخدرات وشرب الكحول ، وذلك بالتعاون مع  مدير المركز الجماهيري محمد اغبارية ومدير قسم الشبيبة محمد محاجنة وبمرافقة نايف جبارين.
خلال هذا الاسبوع اجتمع طلاب الالتزام الذاتي في المركز الجماهيري ام الفحم حيث تم تمرير برنامج " مدمنو الحياة " لمئات الطلاب المشتركين حيث عرض عدة اسئلة متعلقة بتعاطي المخدرات ومن خلال جهاز تحكم عن بعد يستطيع الطلاب ادخال اجابتهم التي باعتقادهم هي الصحيحة كبداية للبرنامج ، وبعد ذلك تم عرض فيلم ثلاثي الابعاد الذي يعرض قصة شباب الذين قضوا سهرة ممتعة تخللت المخدرات والتي تنتهي بالنهاية بشكل كارثي، من خلال النظارات الثلاثية الابعاد استطاع الطلاب رؤية ماذا يجول في داخل جسم المتعاطي وماذا يحدث منذ التجربة الاولى للمخدرات وتاثيرها ليس فقط على المتعاطي انما على العالم اجمع. في نهاية الفيلم تم عرض ذات الاسئلة التي تم عرضها في بداية البرنامج وهنا سنحت الفرصة للعديد من الطلاب بتغيير الاجابات.

" سينما درايب "
بالاضافة الى ذلك تم تمرير برنامج "سينما درايب" الذي صدر بالتعاون ما بين مؤسسة "أور يروك" والسلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول، من خلال البرنامج تم تفعيل الفيلم الثلاثي الأبعاد الذي يهدف لرفع الوعي لمدى خطورة القيادة تحت تأثير الكحول عن طريق التكنولوجيا. يسرد الفيلم قصة ثلاث شباب قرروا أن يخرجوا لقضاء وقت ممتع وسرعان ما لجئوا لشرب الكحول، وبواسطة تقنية ثلاثية الأبعاد شعر الطلاب كيف أن يكون الشخص الثمل ماذا يرى وكيف يؤثر على الدماغ وصعوبة اتخاذ القرارات وحتى البسيطة منها. وفي نهاية الفيلم تم طرح أسئلة على الطلاب التي تتعلق بالكحول والقيادة.

" ننصح باستمرار تمرير هذه البرامج "
وشكر محمد محاميد، منسق السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول في ام الفحم، المتعاونين من اجل انجاح هذا البرنامج وعلى رأسهم محمد اغبارية مدير المركز الجماهيري في ام الفحم ومدير قسم الشبيبة محمد محاجنة والمرافق نايف جبارين وقال:" نحن ننصح باستمرار تمرير هذه البرامج والفعاليات لابناء الشبيبة من اجل ترسيخ مدى خطورة تعاطي المخدرات وشرب الكحول ومدى صعوبة التخلص من الادمان ليس فقط على الفرد انما على المجتمع بأسره" وأضاف :"وكلي امل بأن يستمر التعاون ما بين السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول والمركز الجماهيري في ام الفحم من اجل مصلحة ابنائنا".































































لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق