اغلاق

الشيوعي والجبهة بيافة الناصرة يعزيان بوفاة نادر لوباني

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من الحزب الشّيوعي والجبهة الدّيمقراطيّة في يافة النّاصرة، جاء فيه :" نتقدم في الحزب الشّيوعي والجبهة الديمقراطية في يافة النّاصرة ،


المرحوم نادر أسعد لوباني

بأحر التّعازي القلبيّة، بوفاة نشيط يافة النّاصرة، الرّفيق القائد والمناضل، نادر أسعد لوباني ( أبو فهمي ). إذ نعزّي زوجتك وأبنائك وأقاربك ، ونعزّي أنفسنا بفقدانك في مثل هذه الظّروف الّتي فيها نحن بأمسّ الحاجة لأمثالك في الدّور الكفاحي". 
واضاف البيان: "انخرط في صفوف الحزب الشّيوعي منذ صغره ، وعرف أنّ هناك ثمنًا لهذا الاختيار، فاختار درب النّضال، رافضًا المساومة ، وراح يصارع الحجر والباطون ليحصّل عيش عائلته ، الّتي دأب على تربيتها على طريق العزّ والكرامة.
أثناء مسيرته النّضاليّة الطّويلة شغل مناصب مختلفة في الحزب والشّبيبة، حيث شغل منصب سكرتير الحزب للفرع في أصعب الظّروف، تميّز بشخصيّة معطاءة ، وكان على استعداد دائم للتّضحية والعطاء، وقد تم انتخابه من قبل الجبهة عضوا في المجلس المحلّيّ، حيث شغل منصب نائب رئيس المجلس، وعُرِف بنضاله المستمر في خدمة ابناء البلدة الّتي لن تنسى شوارعها أرجل هذا الرّجل العظيم الذي جابها سيرا على أقدامه، فقد قدّم عمره في مسيرة النّضال، ولم ينس رفيقنا نضال شعبنا في حق تقرير المصير، ولم يتوقف عن الحديث عن بلدته، مسقط رأسه القرية المهجّرة " المجيدل " والحديث عن الحق في عودة أهلها الى بيوتهم وكرومهم التي في انتظارهم".
وختم البيان: "رفيقنا مهما قلنا فقد تبقى كلمات اللغة عاجزة أمام شخصك المميز المعطاء الأمين .. نم قرير العين رفيقنا الغالي ، رجل يافة الصلب ، سنكمل بعدك الطريق الذي عبّدت والمسيرة التي بدأت ، ولا تنس أنك تركت وراءك ابناء عائلة طيّبة لأنهم خير خلف لخير سلف. ستبقى ذكراك خالدة في قلوبنا وفي نشاطاتنا وفي ذاكرة التّاريخ والوطن وستذكرك حارات يافة وشوارعها".

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق