اغلاق

نصائح لتصبحي شخصا أفضل في العام الجديد

إذا كنت لم تفكري في وضع خريطة محددة لأهدافك وخططك خلال العام الجديد، لانشغالك بالدراسة، أو لخوفك من عدم القدرة على تنفيذ تلك الأهداف،


الصورة للتوضيح فقط

أو بسبب خوفك من حدوث أي شيء مفاجئ يقف في طريقك، فدعينا نقدم لك بدلا من ذلك بعض النصائح والاقتراحات التي يمكنها أن تساعدك لتصبحي شخصا أفضل في هذا العام الجديد الذي بدأ منذ أيام:

بعض الجرأة لا يضر:
في العام الجديد حاولي التحلي ببعض الجرأة، والتخلص من خجلك. لو كان لديك سؤال في قاعة الدرس، ارفعي يدك وقومي بإلقائه على المدرس. لن يتهمك أحد بالغباء لعدم الفهم، بل على العكس، ربما يساعد سؤالك الكثيرين من زملائك في فهم النقاط الغامضة بالدرس. لو رغبت في التعرف على اصدقاء جدد بالنادي أو بمكان دراستك، فتقدمي إليهم وبادري بتقديم نفسك لهم، وأوضحي أن ضمهم لقائمة أصدقائك سيسعدك. اقبلي الدعوات التي تصلك لحضور أي حدث ما ينظمه معارفك أو أقاربك، وارتدي أحلى ملابسك، واندمجي مع الآخرين.

مارسي هواية جديدة:

إذا كنت من عشاق القراءة، فهذا رائع، لكن الأروع أن لديك أيضا هواية أخرى جديدة، مثل التقاط الصور الفوتوغرافية، أو الأشغال اليدوية أو تعلم الطهي، أو حتى ممارسة إحدى رياضات الدفاع عن النفس. الهواية الجديدة ستكون بمثابة نافذة جديدة تطلين من خلالها بشكل أرحب على العالم.

تعرفي أكثر على نفسك:

في خضم انشغالك الدائم بالمذاكرة والنادي والتواجد مع الأصدقاء، حاولي تخصيص بعض الوقت لتقضيه بمفردك. اقضي هذا الوقت في التأمل أو التفكير في المستقبل ومراجعة تصرفاتك الماضية. اسألي نفسك بعض الأسئلة وتعرفي على نفسك أكثر من خلال إجاباتك عليها، فربما يكون ذلك سببا في قرارات مهمة تتخذينها بشأن دراستك أو نوعية أصدقائك أو أشياء ترغبين حقا في فعلها، وأخرى ربما من الأفضل أن تتوقفي عنها.

ادخري بعض المال:

لو كنت في المعتاد ممن ينفقون كل مصروفهم وما يمتلكون من مال أولا بأول، فلم لا تجربين هذا العام التصرف بشكل مختلف قليلا. ليست دعوة للبخل والتقتير على نفسك بالتأكيد، لكن دعينا ندعوك لمحاولة ادخار ربع ما تحصلين عليه من أموال شهريا، ووضعها في صندوق خاص، أطلقي عليه صندوق الأحلام. في نهاية العام، افتحي الصندوق وأحصي المال بداخله ثم حققي به واحدا من أحلامك، كرحلة إلى خارج البلاد، أو شراء جهاز إلكتروني حديث، أو ملابس جديدة أو ما غير ذلك.

توقفي عن عادة سيئة:

السهر لأوقات متأخرة من الليل - إهمال الدراسة - عض الأظافر - إدمان شرب القهوة أو تناول الوجبات السريعة الضارة صحيا... كلها وغيرها الكثير، عادات سيئة، لو كنت تمارسين أيا منها، فحاولي في بداية هذا العام الجديد أن تتحكمي في نفسك لأقصى مدى وتتوقفي عنها... للأبد

تعرفي على ثقافات جديدة:

اتخذي قرارا هذا العام بعمل زيارة أول كل شهر لاحد المراكز الثقافية الخاصة بإحدى دول العالم، والعاملة في وطنك. في هذه الزيارة تعرفي أكثر على ثقافة وحضارة هذا البلد من خلال المنشورات الدعائية التي يوفرها كل مركز عن دولته، وتعرفي على الدورات التدريبية التي يقدمونها في اللغة أو الطهي أو تنسيق الزهور أو صناعة الملابس وفقا لحضارة كل دولة. ربما تجدين أيضا أن الالتحاق ببعض هذه الدورات ممتعا ومفيدا. سيكون الأمر بمثابة عمل رحلة حول العالم دون أن تغادري وطنك.

ابتعدي قليلا عن الأجهزة الذكية:

امنحي نفسك هدنة لبعض الوقت كل يوم خلال العام الجديد، وابتعدي فيها عن كل الأجهزة الذكية التي تمتلكينها، والمتصلة بالإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي. جربي التواصل الواقعي الرائع مع الأشخاص وجها لوجه، وستعرفين وقتها أن الكثير يفوتك، بينما أنت مستغرقة في النظر إلى الشاشات الإلكترونية، والتواصل الآلي البارد مع الآخرين.

لدخول لزاوية شباب وبنات اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من حياة الصبايا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
حياة الصبايا
اغلاق