اغلاق

عمالقة الانترنت في الصين يتنافسون في التجارة الالكترونية

تتنافس كبرى شركات الانترنت الصينية على الاستحواذ على أكبر نصيب من كعكة التجارة الالكترونية المزدهرة في الصين، التي تعتبر موطنا لعشر مستخدمي الانترنت في العالم،
Loading the player...

فضلا عن شغف هؤلاء المستخدمين بظاهرة التسوق الالكتروني.
وتتنافس شركتا علي بابا وتنسنت في مجال التجارة الالكترونية للدرجة التي جعلتهما ينفقان أكثر من 8 مليارات دولار العام الماضي وحده لدعم مشروعات تهدف إلى إنشاء منصة واحدة تتضمن جميع أنواع المتاجر بهدف إشباع نهم المتسوقين.
واشتعلت حدة المنافسة بين الشركتين من أجل البقاء على القمة ومواكبة العالم الذي تدفعه الصناعة الالكترونية على نحو متنام. ويبدو أن مجال المنافسة الجديد سيتمثل في اتجاه هذه الشركات إلى شراء خدمات، حيث يمكن للعملاء الحصول على خصومات عند إجراء عمليات شراء كبيرة.
ومثال على ذلك، جمعت علي بابا 700 مليون دولار لدعم شركة ميتوان للتجارة الالكترونية، فيما تستثمر هي وشركة تنسنت بكثافة في خدمة سيارات الأجرة "ديدي كواشي".
في الوقت ذاته، ضخت شركة محرك البحث الصيني "بايدو" مبلغا من المال لم تكشف عنه للاستثمار في خدمة استئجار سيارات التاكسي الالكترونية المعروفة باسم "أوبر".





لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق