اغلاق

هبوعيل ام الفحم يعتزم تقديم شكوى ضد بعض اللاعبين

تعتزم ادارة هبوعيل ام الفحم في الايام القادمة تقديم شكوى للإتحاد العام لكرة القدم في البلاد، ضد بعض اللاعبين الذين يلعبون في الفريق والذين ختموا مع فرق مختلفة في الدوري الفلسطيني

من غير علم مسبق، مما ادى الى غيابهم عن التدريبات بشكل مفاجئ خلال الاسابيع الماضية وتغيبهم عن بعض المباريات مع العلم انهم من التركيبة الاولى في الفريق الفحماوي.
وفي حديث لمراسلنا مع ادارة الفريق التي اشادت بدور اللاعب الفحماوي المحلي والتي سارعت بضم كادر فحماوي صرف بعيداً عن لاعبي التعزيز، حيث لم تقصر بتلبية دعوات الجمهور واللاعبين لضمهم وارجاعهم لام الفحم.
وقد اعلنت بكل وضوح وجزم "ان القانون سيحسم الامر بين الادارة والفريق واللاعبين، لان ادارة الفريق لم ولن تقصر بشأن أي لاعب من بين اللاعبين ولم ولن تقف حاجزاً او عائقاً امام مستقبلهم الكروي وتقدمه وازدهاره، لان ذلك يعود بالفائدة على الفريق وعلى البلد اجمع، ولكن هؤلاء اللاعبين قطعوا قنوات الاتصال مع ادارة الفريق بعدم الرد على الاتصالات المكثفة بالإضافة الى توقيعهم مع فريق اخر بالدوري الفلسطيني بالوقت نفسه انهم ملتزمون مع هبوعيل ام الفحم حتى نهاية العام وكل حقوقهم كلاعبين تصلهم حتى اخر نقطة، ولكنهم لم يقدموا للفريق حقه الطبيعي فكان من الواجب اعلام ادارة الفريق عن نيتهم ترك الفريق قبل اغلاق نوافذ الانتقالات بالاتحاد العام".
افي ليفي مدير الدرجات الدنيا بالاتحاد العام علل قائلاً: "ظاهرة انتقال اللاعبين للدوري الفلسطيني هي ظاهرة اخذة بالانتشار خلال الفترة الاخيرة، ونحن نشدد في الاونة الاخيرة ونعاقب كل من يخالف القانون وادعو هبوعيل ام الفحم بتقديم اسماء اللاعبين وارقام هويتهم وبطاقاتهم لنستطيع التقدم بالموضوع والتقدم لمحكمة الطاعة".
يذكر ان محكمة الطاعة التابعة للاتحاد العام تنظر الى هذه الملفات بكامل الجدية والقساوة، فقد حكم على الكثير من اللاعبين ممن يتواجد اسمهم ضمن فريق بالدوري الاسرائيلي وبنفس الوقت يلعبون بالدوري الفلسطيني بالابعاد لمدة ما بين 3-7 سنوات اضافة الى بعض الاحكام التي وصلت الى 100 عام.

لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق