اغلاق

زيارة معايدة وتكريم للشيخ خير ملحم في كفرياسيف

قام وفد يمثل جمعية التطوير الثقافي والاجتماعي في كفرياسيف برئاسة الاستاذ خالد خوري بزيارة معايدة وتكريم للشيخ الفاضل خير ملحم امام الطائفة المعروفية في كفرياسيف،


مجموعة صور من الزيارة التكريمية

وقد ضم الوفد كوكبة من شخصيات كفرياسيف التي تمثل شرائح متعددة من المجتمع الكفرساوي، حيث كان في مقدمة الوفد رجال دين يمثلون كافة طوائف البلدة برز من بينهم المطران هاني شحادة، الاب الايكونومس عطالله مخولي، فضيلة الشيخ بلال عبد عبد القادر والشيخ الفاضل محمد رمال ابو خضر من يركا.
بالاضافة الى كون الوفد قد شمل عددا من الشخصيات من قطاعات مختلفة في عدة مجالات من اطياف المجتمع.
وكان في استقبال الوفد فضيلة الشيخ خير ملحم امام الطائفة المعروفية الكريمة في كفرياسيف ولفيف من المشايخ والمدعوون افراد العائلة والطائفة.
هدفت الزيارة الى تقديم التهاني والتبريكات والمعايدة بمناسبة زيارة مقام سيدنا الخضر عليه السلام في كفرياسيف، تلك الزيارة التي يتبارك بها بنو معروف سنويا وتلقي بظلالها المباركة على قرية كفرياسيف برمتها.
كما كان القصد ايضا من الزيارة ابداء مشاعر التقدير والتكريم لشخص الشيخ خير ملحم الذي يتسم دائما بعمله الدؤوب على زرع بذور التالف والمحبة والاخاء بين ابناء البلد الواحد على اختلاف الانتماءات والمشارب، مما يدعو الجمعية التي تعتمد مبدأ العرفان لامثال الشيخ الفاضل الى المبادرة لمثل هذه اللفته التي يستحقها الشيخ الكريم.
ومن الجدير الاشارة اليه ان اجواء الزيارة وهذا اللقاء قد تميزت بالدفء الاجتماعي والوئام التام الذي يعكس روح كفرياسيف الابية باهلها وتعدديتها الحضارية .

كلمات احتفالية
وقد تخلل اجواء الزيارة كلمات احتفالية عبر فيها المتحدثون من اعضاء الوفد عن مشاعر المحبة والتقدير لشخص الشيخ الكريم الذي اتحف الحضور والضيوف بكرمه الحاتمي وضيافته الكريمة الاستثنائية، حيث لا غرو في ذلك فهو ينتمي الى طائفة عريقة تمتد جذورها عميقا في اصول الكرم والضيافة.
ولم ينس الاستاذ خالد خوري ان يشيد باخلاق وصفات الشيخ الفاضل خير ملحم وماثره النيرة في كافة مجالات الحياة في البلدة، قاطعا على نفسه عهدا ان يطور مثل هذه اللقاءات في المستقبل لتشمل اطارا اوسع واكثر شمولية.
وكانت كلمة ختام الزيارة لفضيلة الشيخ خير ملحم الذي شكر الضيوف والحضور على تهنئتهم وتكريم الجمعية له متمنيا للجميع السعادة والهناء والسلام وهدوء البال على ان تكون الايام القادمة مؤشرا للخير العميم في كفرياسيف وخارجها والعالم اجمع.
وقد اختتم اللقاء الاستاذ خالد خوري بتقديمه درع الجمعية التكريمي للشيخ ملحم مع باقة من الزهور رمزا للمحبة والسلام.

































































لمزيد من اخبار كفر ياسيف والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق