اغلاق

أفق جديد.. مبادرة فرنسية لدعم التعليم بالمجتمع العربي

بمبادرة غير مسبوقة من قبل السفارة الفرنسية ، قام الملحق الثقافي في فرنسا بزيارة مدينة حيفا للقاء مسئولين من قسم التربية والتعليم لعرض مشروع يتيح للطلاب العرب في إسرائيل



الدراسة الأكاديمية في فرنسا،  ابتداء من هذا العام 2015 .
ومن ضمن الحضور كان لفيف من مدراء المدارس الثانوية العربية من ضمنهم مدير مدرسة المتنبي الأستاذ رائف عمري ومسؤولين في البلديات المختلفة في منطقة حيفا والشمال.
وقد قام مدراء المدارس الثانوية ومدير ثانوية المتنبي بعرض الصعوبات التي تواجه طلاب الثاني عشر والخريجين لاجتياز امتحانات الدخول وشروط الانتساب للجامعات والمعاهد الأكاديمية في إسرائيل والخارج بما فيها فرنسا.

لقاءات أخرى
وقد تمخض عن هذا اللقاء عدة لقاءات أخرى، أهمها لقاء طلاب الثاني عشر من مدارس حيفا في مركز بيت الكرمة ولقاء في المركز الثقافي الفرنسي في حيفا أيضا. وذلك لعرض البرامج والخطط التي تسهل الإمكانيات أمامهم للاندماج في المعاهد العليا والأكاديمية في فرنسا في عدة تخصصات منها: الطب بأنواعه، الهندسة المختلفة ، العلوم السياسية، العلوم الاجتماعية، العلوم الطبيعية ، علم النفس وغيره من التخصصات..
ومن ضمن التسهيلات التي عُرضت أمام الطلاب من قبل السفارة الفرنسية:
- دورة تحضيرية لتعلم اللغة الفرنسية لتأهيل الطالب للدراسة الأكاديمية في فرنسا ابتداء من أيلول 2015 وذلك بشكل مكثف في مراكز مختلفة في حيفا.
-  مساعدة الطالب في التسجيل للجامعات.
- تقديم إرشادات ونصائح لإيجاد سكن مناسب وبأسعار مريحة.
- إتاحة إمكانيات عمل إضافي للطالب في ساعات محدودة.
- توجيه الطالب لجهات مختصة في تقديم منح دراسية.
وقد عبّر مدير ثانوية المتنبي عن استعداد مدرسته لفتح أبوابها لتأهيل طلابها وخريجيها في اللغة الفرنسية وبالتعاون مع السفارة الفرنسية التي ستقوم بإرسال معلمين أكْفاء يجيدون اللغتين العربية والفرنسية.





لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق