اغلاق

صندوق التعليم العالي بام الفحم يوزع المنح للطلاب

احتضن مركز العلوم والفنون في مدينة ام الفحم،عصر يوم امس الجمعة حفل توزيع المنح الحادي عشر الذي ينظم في كل سنة من قبل صندوق التعليم العالي عن روح المرحومين:

احمد مصطفى شريم ومريم سليمان.
وشارك بهذا الاحتفال العشرات من الطلاب والطالبات، اضافة الى الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الاسلامية الشمالية والشيخ خالد حمدان رئيس بلدية ام الفحم.
افتتح الاحتفال بقراءة الفاتحة على روح المرحومين احمد مصطفى شريم ومريم سليمان، من ثم استلم الشيخ يوسف ادريس زمام الامور حيث قام بقراءة بعض الايات من الذكر الحكيم.
ثم اعتلى الشيخ خالد حمدان المنبر، حيث قال في كلمته : "السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، الحمد لله والصلاة والسلام على حبيبنا رسول الله، وعلى اله وصحبة ومن والاه، رضينا بالله ربا وبالاسلام دينا وبمحمد صلى الله عليهم نبيا ورسولا، تحية طيبة لكل الحضور الكريم، مع حفظ الاسماء، الالقااب والمناصب، كل الشكر والتقدير للاخوة على جهدهم المتواصل، وان يديم الخير علينا وعليكم ثم ايضا ندعو بالرحمات لروح المرحومين ابو مصطفى وام مصطفى، نسال الله ان يجعل هذا الصندوف بميزان حسناتهم، اتمنى كل التوفيق والخير لطلابنا عماد المستقبل،وانا واكبت المشروع منذ خروجه الى النور وهو يلاقي نجاحا مميزا".

" ما يميز هذا الصندوق انه لم يكن على خطوة حماسية لمرة واحدة "
فيما بعد تحدث الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الاسلامية الشمالية قائلا: " ما يسرني ببداية حديثي ان ارحب بجميع الحضور، بهذا الحفل الكريم، الذي اعتبره من اهم اللقاءات التي تعقد في مدينتنا ام الفحم، لانه وبكل حقيقة لا مجاملة فيها يضع حجر اساس متين في بناء حاضر مدينة ام الفحم ومستقبل المدينة، كل طالب ندعمه هو حجر اساس في مدينتنا، لذلك هذا اللقاء اهم من أي لقاء يكون تحت عنوان سياسي او فكري وحتى ادبي، هذا اضعه تحت عنوان "صناعة الحياة"، حتى نبقى في ارضنا في بيوتنا وفي مقدساتنا، لذلك حقيقة اؤكد ما قاله رئيس بلدية ام الفحم، وهو توجيه الشكر، الى اخينا ابو احمد وجميع الابناء والاحفاد على مواكبة دعم هذا المشروع الكبير، باسم المرحومين ابو مصطفى وام مصطفى، حقيقة عندما كنت في طريقي الى اللقاء، سألت نفسي ما الذي يميز هذا الصندوق، اولا الذي يميز هذا الصندوق انه لم يكن على خطوة حماسية لمرة واحدة، الكثير منا ممكن ان يندفع هكذا الى مرة واحدة، فيقوم بمشروع دعم طلاب وطالبات ثم يتوقف نقول لكم جزا الله خيرا، لكن، الاروع من ذلك والابدع من ذلك ان يستمر العلم وهذا ما يؤكد ما قاله الرسول صلى الله عليه وسلم".

استعراض العديد من الدراسات الهامة
وكانت هنالك ايضا كلمة للطالب الجامعي محمد صبحي الذي القى كلمة نيابة عن الطلاب والطالبات، ثم كانت دراسة فيها تم استعراض العديد من الدراسات الهامة التي تبين نسبة الطلاب العرب الملتحقين بالجامعات والمتقدمين ايضا الى امتحانات الثانوية العامة - البجروت -، اضافة الى الفوارق الاجتماعية بين الرجل العربي والمرأة العربية.
وبعدها القى الحاج مصطفى شريم رئيس الصندوق كلمته فيها دعم الطلاب، وشكرهم على الحضور مؤكدا ان هذا الصندوق جاء لدعمهم ومساندتهم، مؤكدا ان هؤلاء الطلاب يوما ما سيمثلون مدينة ام الفحم افضل تمثيل. وختاما، وزعت المنح على الحضور بأجواء حضارية وحماسية.

























































































































































































لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق