اغلاق

ما الذي يحدث ؟! الاخاء الناصرة -بني يهودا: 7 اهداف، معتقل، مصاب وشتائم

إنتهت مباراة الاقطاب بين المتصدر بني يهودا تل ابيب صاحب المرتبة الاولى في الدرجة الممتازة، ومكابي الاخاء الناصرة صاحب المرتبة السادسة،


 صور بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما 

والتي جرت مساء امس على ستاد الناصرة عيلوط وأمام حوالي  1000 متفرج، بفوز كاسح وطاحن لبني يهودا بالنتيجة (1-6) وهي نتيجة مستحقة للفريق الضيف بقيادة يوسي أبو كسيس، الذي أثبت فعلاً أنه فريق قوي عنيد ومع كادر مجرب ومدرب مخضرم.
وغاب الفريق النصراوي كليًا عن أرض الملعب قرابة التسعين دقيقة، وظهر مهلهلاً وشهد خط الدفاع بلبلة تلو الاخرى الذي إستسلم ست مرات أمام خط الهجوم الكاسح بني يهودا وهو أقوى خط هجوم في الدوري .

أحداث الشوط الاول :
جاءت الافتتاحية جس نبض من قبل الفريقين، ولكن سرعان ما تحولت السيطرة شبه كاملة لفريق بني يهودا، الذي بدأ بشن الهجمات بشكل منظم على مرمى الاخاء، وأسفر ذلك عن هدف مبكر ورائع للضيوف في الدقيقة ألـ (17) من قدم اللاعب دولف حزيزة بعد تصويبة قوية عن بعد 25 مترًا أرتطمت كرته بعامود المرمى ودخلت الشباك معلنة (0-1) بني يهودا .
لم تمض بضع دقائق وبني يهودا يضاعف النتيجة في الدقيقة ألـ (24) نس زمير يستغل بلبلة في دفاع الناصرة وعن قرب يدحرج الكرة للشباك، وهو نفسه عاد مجددًا وسجل هدفه الثاني في المباراة والثالث لفريقه في الدقيقة ألـ (29) مستغلاً خطأ فادحا في دفاع الناصرة .
ونجح الفريق النصراوي بتقليص النتيجة في الدقيقة ألـ (31) من قدم القناص هداف الفريق عيدو إكسبراد، بعد أن تلقى كرة عرضية داخل صندوق الجزاء من قبل أنس دبور وإكسبراد في مثل هذه المواقع لا يخطيء بل يسجل و(1-3) لبني يهودا ليخرج الفريقان لإستراحة ما بين الشوطين .

أحداث الشوط الثاني :
لم يطرأ أي تحسن على أداء الفريق النصراوي بل شهد تراجعا إضافيا بأداء اللاعبين، وسجل ثغرات عدة في خط الدفاع الذي كما يبدو تلعثم المرة تلو الاخرى أمام مرماه، إستغل ذلك جيدأ فريق بني يهودا وضاعف النتيجة بتسجيله ثلاثة أهداف إضافية، كان ذلك في الدقائق (58) بتوقيع جيل يتسحاق ، (80) اوهاد كدوسي، (84) أمير عجاييف حيث أصبحت النتيجة (1-6) لصالح المتصدر بني يهودا، لتنتهي المباراة بهذه النتيجة القاسية والطاحنة التي لم يسبق لها مثيل من قبل هذا الموسم للفريق النصراوي.

جمهور بني يهودا يشتم الرسول الكريم وجمهور الاخاء يرد " كهانا مات " 
وذكر أحد اداريي فريق الاخاء أن وتيرة التوتر أخذت بالتصاعد في الربع ساعة الاخيرة من المباراة، وبالتحديد على المدرجات بين جمهور الفريقين حيث اول من بدأ بإطلاق الشتائم العنصرية القاسية والالفاظ السوقية والنابية، كان جمهور بني يهودا الذي شتم الرسول الكريم " والموت للعرب " وما شابه ذلك، ورد عليه جمهور الاخاء " كهانا مات " .
وقام أحد أفراد مشجعي بني يهودا بقذف عبوة مياه بلاستيكية ملأى فأصابت طفلا نصراويا من مشجعي الاخاء برأسه، وتم نقله للمستشفى لتلقي العلاج، بالمقابل أغمي على أحد مشجعي بني يهودا دون أن يتعرض لإصابة، ونقل هو الاخر بواسطة سيارة الاسعاف للمستشفى لتلقي العلاج .
هذا أضاف الاداري النصراوي أنه تم إعتقال أحد مشجعي فريق مكابي الاخاء الناصرة من قبل شرطة الناصرة، الذي إحتج على شتم الرسول الكريم من قبل جمهور بني يهودا، حيث لاقت هذه الخطوة غضبا عارما وإستنكارا شديدا في المعسكر النصراوي، الذي وجه إنتقادات شديدة لتصرف الشرطة التي بدلاً من أن تعتقل المخلين بالنظام من جمهور بني يهودا إكتفت بإعتقال مشجع نصراوي، وفق أقوال الاداري.













































لدخول الى زاوية الرياضة المحلية اضغط هنا

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق