اغلاق

الخدمات الطبية وأصدقاء مرضى الثلاسيميا تخرجان دورة تدريبية

تحت رعاية اللواء طبيب خليل النقيب مدير عام الخدمات الطبية العسكرية والدكتور بشار الكرمي رئيس جمعية اصدقاء مرضى الثلاسيميا، تم تخريج دورة للمتدربين من الكوادر الصحية والطبية


صور من حفل التخريج

في الخدمات حول الثلاسيميا، في حفل اقيم في مجمع الشهداء الطبي العسكري في محافظة نابلس، وذلك بحضور ومشاركة اللواء الطبيب خليل النقيب والدكتور الكرمي والمدربين من الجمعية وممثلي عن أعضاء المجلس الشبابي لمرضى الثلاسيميا- الضفة الغربية.
بدوره، أكد اللواء النقيب على طبيعة التعاون مع جمعية اصدقاء مرضى الثلاسيميا منذ سنوات سابقة واستقبال مرضى الثلاسيميا في كافة وحدات ومراكز الخدمات الطبية العسكرية بشكل مجاني، والعمل على  توفير كميات كبيرة من الدم لصالح مرضى الثلاسيميا وذلك من خلال المشاركة والتعاون مع بنك الدم المركزي وقيادات الأمن الوطني من خلال حملات التبرع بالدم من قبل ابناء الأجهزة الأمنية في كافة محافظات الوطن.
ومن جانبه اثنى الدكتور الكرمي على التعاون المشترك لتوفير هذه الخدمات  في كافة محافظات الوطن، وتقدم بجزيل الشكر والتقدير للمؤسسة الخدمات الطبية العسكرية لدورها الرائد في تقديم العمل الانساني لكافة المرضى.
وعرض المدرب الأستاذ محمود دراغمة / أخصائي مختبرات  دراسة حول مدى المعرفة للمشاركين من الكوادر الطبية والصحية في الخدمات العسكرية بما يخص المواضيع الصحية بالأمراض وخاصة الثلاسيميا. وشملت الدراسة 116 من الكوادر حيث اظهرت تدنى في مستوى المعلومات، وبهذا جرى التركيز في التدريبات على التعريف بالثلاسيميا وانتشارها والتفريق بين حامل سمة الثلاسيميا ومريض الثلاسيميا وتحسين النظرة لحامل سمة الثلاسيميا.  وبدوره أوصى ضراغمة إلى زيادة تعاون الخدمات الطبية مع جمعية الثلاسيميا بهدف الاطلاع على واقع المريض لتقديم خدمة افضل للمريض، الحاجة تعزيز برامج التوعية الصحية في تبيان عملية توارث المرض وكذلك طرق تشخيص حاملي سمة الثلاسيميا والدعم والتنسيق لبرامج اخرى مع الخدمات الطبية العسكرية.
في نهاية الحفل، تم تسليم الشهادات على المشاركين في التدريبات وبحضور مدراء الخدمات الطبية العسكرية في المحافظات الشمالية، ومدارء الخدمات الطبية العسكرية المركزية.  
والجدير ذكره ان هذه التدريبات جاءت ضمن مشروع التوعية والتثقيف المجتمعي عن الثلاسيميا والذي بدا العام الماضي لتعزيز برامج التوعية الصحية واعتبارها كحجر اساس في مكافحة المرض، بدعم من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي من خلال البنك الإسلامي للتنمية – جدة، إدارة وإشراف المعهد الوطني لتكنولوجيا المعلومات - بكدار.









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق