اغلاق

دانا زعبي من الناصرة تعشق الكتابة والشعر

دانا زعبي من مدينة الناصرة تبلغ من العمر 19 عاما ، تدرس في جامعة اليرموك في الاردن موضوع اللغة العربية ، منذ صغرها تعشق اللغة العربية وكتابة الشعر ،



لطموحها واحلامها لا يوجد حدود ، شاركت بالعديد من الامسيات الشعرية واثنى الجميع على قدراتها ، ولايصال موهبتها للعالم شاركت في التحضيرات لبرنامج اراب جوت تالنت .
واستهلت حديثها لمراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما قائلة : "بدأت بالكتابة من عمر صغير حيث كنت ابلغ الثانية عشرة من عمري واتخذت الميول لكتابة الشعر اكثر من كتابة النثر ومن خلال التدريبات العديدة بالكتابة بدأت اكتشف اخطائي بنفسي واصححها ومن الامور التي اضافت القوه بكتابتي محبتي لمتابعة الافلام التاريخية مثل فيلم الرسالة وحرب البسوس وزنوبيا ملكة تدمر هذه الافلام التي تحوي على لغة عربية نقية ادخلتني في عالم اللغة العربية الصحيح  ، وكذلك منذ ان دخلت الجامعة وانا اخذ بكل نصيحه تقدم الي من اساتذتي في الجامعة وهذا ما جعلني اتميز بكتاباتي الخاصة ، وقدمت من بعدها عدة امسيات شعرية وهذا ما جعل العديد من اساتذة اللغة العربية يطلقون علي عدة القاب منها انت علم ، كتاب ، سهم مندفع واروعها عندما قيل لي امام مجموعة كبيرة من الطلاب الفلسطينيين اولدت شاعرة تدعى فدوى طوقان واليوم انت فدوى طوقان 2 ".

" اخشى ان اخرج ما أخبئه في المكان والتوقيت غير المناسب ولا استطيع في حينها ان ادع رسالتي تخرج بشكل صحيح"
وحول مشاركتها في برنامج اراب جوت تالنت قالت : "قررت الاشتراك ببرنامج اراب جوت تالنت لانني احمل قضايا شبابية قوية بحاجة الى ان اخرجها للعالم اجمع بطريقة قوية جداَ فأنا اخشى ان اخرج ما أخبئه في المكان والتوقيت غير المناسب ولا استطيع في حينها ان ادع رسالتي تخرج بشكل صحيح ، اما من خلال البرنامج فأنا اظن ان برنامج اراب جوت تالنت برنامج عالمي يشاهده الملايين فرصة رائعة لايصال الصورة الصحيحة للعالم اجمع  فأنا لا اطمح للبقاء الى نهائيات البرنامج مع انني اتمنى ذلك لكن يكفيني ان اخرج ولو لمرة واحدة على شاشة كبيرة مثل الـ MBC لاكون على يقين ان واحدة من رسائلي قد خرجت للعالم  لان كل من تحدثت له عن الافكار التي احملها من دون البوح بالتفاصيل او ما يحمله الشعر من مضامين وكلمات رأيت ردود الفعل القوية وهذا ما جعلني اكثر ثقة بقوة ما املك ".
واضافت لمراسلتنا : "طموحي الوصول الى العالمية وانشاء جيل جديد يحب الكتابة والشعر ويحمل افكار منطقية جديدة عربيه بعيدا عن ما نحياه الان من حياة الغرب وان يكون هنالك جيل يحب دانا زعبي ويهتم لافكارها ونظرتها للحياة المستقبلية ، فأنا الان في بداية الطريق واملك عائله واصدقاء واساتذة جامعات ينتظرون دانا زعبي ماذا كتبت وعن ماذا كتبت وخاصة انني اعمل الان على كتابة مسلسل تحت عنوان " ارتديت الشتاء" الذي اخرج به افكاراَ قوية ، اعتقد انني بعد انهائه وتصويره سيكون له ملايين المشاهدين ".



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق