اغلاق

الحمد الله يترأس اجتماعا لقادة المؤسسة الأمنية في نابلس

ترأس رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، في نابلس، اجتماعا لقادة المؤسسة الأمنية ومحافظ محافظة نابلس اللواء اكرم الجوب،


صور من الاجتماع

للاطلاع على اخر التطورات الأمنية في المحافظة، وجهود المؤسسة الأمنية في بسط الامن وملاحقة الخارجين عن القانون وضمان تقديمهم للعدالة، مشددا على الرسالة الأساسية وهي الحفاظ على أمن المواطنين وصون حقوقهم وممتلكاتهم.
وقال رئيس الوزراء: "ان هذا الاجتماع هو لتجديد ثقة الرئيس محمود عباس والحكومة بالمؤسسة الأمنية الفلسطينية ودورها في حفظ الامن والنظام العام، فالتعليمات واضحة بعدم السماح لأية جهة بزعزعة الاستقرار، او احداث أي خلل او فوضى او المس بأمن المواطن وسلامته في نابلس او في غيرها من المحافظات".
وأضاف الحمد الله "في الوقت الذي تصعد فيه إسرائيل سياسة الحصار والعقوبات الجماعية ضد شعبنا وقيادته الوطنية، نراكم الخطوات في كل شبر من ارض وطننا لتكريس الامن والأمان واجتثاث الفوضى والعبث والجريمة لحماية المشروع الوطني التحرري، فلن يتم العودة الى الوراء ولن يتم السماح بالفلتان، وستبقى سلطة واحدة بنظام وقانون واحد وسلاح شرعي واحد".
وقدم رئيس الوزراء شكره لأبناء نابلس الصامدة بمدينتها وقراها ومخيماتها على التفافهم حول المؤسسة الأمنية وعملها الحثيث في حماية الوطن والمواطن، فنابلس كانت ولا تزال نموذجا يحتذى به في جهود أبنائها في النهوض بمحافظتهم ومحاربة الفلتان والفوضى.





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق