اغلاق

الديمقراطيه في سلفيت تنظم دوري أسرى الحرية الأطفال

نظمت الجبهة الديمقراطيه لتحرير فلسطين في محافظة سلفيت، دوري (أسرى الحرية الاطفال: خالد الشيخ وملاك الخطيب) بكرة القدم،


صور من الدوري
 
على شرف انطلاقة الجبهة الديمقراطيه لتحرير فلسطين، بمشاركة العديد من اندية ومراكز المحافظة وبحضور حكم قدري، سكرتير الجبهة في محافظة سلفيت وشادي زهد، عضو القيادة المركزية للجبهة وضياء اشتيه، مدير مركز واصل لتنمية الشباب في المحافظة اضافة لممثلي المراكز والاندية المشاركة.
ورحب حكم قدري، بالفرق المشاركة مشددا على "اهمية تفعيل وتنشيط فئة الشباب وزجهم في الانشطة والفعاليات الوطنية خاصة في ظل تصاعد حملات القتل والقمع والاعتقال في صفوفهم من قبل الاحتلال وعصاباته الاجرامية وخاصة الاطفال منهم". مطالبا المجتمع الدولي بالتحرك "لوقف سياسة الاحتلال هذه والعمل على انهاء الاحتلال كلية".
وأشار قدري بان "اقامة هذا النشاط باسم اسرى الحرية وخاصة الاطفال منهم، وعلى رأسهم خالد الشيخ وملاك الخطيب جاء ليؤكد على وقوفنا وشعبنا خلف قضية الاسرى ألعادلة".
وانطلقت المباريات بعد تقسيم الفرق لمجموعتين، حيث تأهل للمربع الذهبي كل من فرق شباب فرخة وفريق الجبهة الديمقراطيه عن المجموعة الاولى، وفريقي شباب اسكاكا واتحاد الشباب الديمقراطي (أشد) عن المجموعة الثانية.
وتمكن فريقا الجبهة الديمقراطيه لتحرير فلسطين وفريق اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني (أشد) من اقصاء فريقي فرخة واسكاكا من ألبطولة، ليلتقيا في مباراة نارية وندية مليئة باللمحات الفنية والمهارات الفردية في النهائي، حيث تمكن فريق الجبهة الديمقراطية من حسم نتيجة اللقاء 2-1 ليتوج بذلك بكأس المركز الاول، والميداليات ألذهبية في حين توج فريق (أشد) بكاس المركز الثاني والميداليات الفضية حصل فريق شباب فرخة على كاس المرتبه الثالثه. 
وحصل اللاعب لؤي حمزة، من شباب فرخة على كاس احسن هداف البطولة، واللاعب رامي ماضي من فريق الجبهة، على كاس احسن حارس مرمى في ألبطولة.
وقدم قدري شكره وتقديره للفرق المشاركة، ولمدرب فريقي الجبهة الديمقراطية وأشد في سلفيت محمود ياسين، على جهوده الكبيرة في انجاح الدوري وحصد المراتب الاولى من البطولة.







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق