اغلاق

اسبوع الانترنت الآمن في مدرسة الفرعة ب بالنقب

نظمت مدرسة الفرعة "ب" في النقب عدّة فعاليات بمناسبة أسبوع الانترنت الآمن الذي استمر من يوم الأحد إلى يوم الخميس الماضي،


مجموعة صور من فعاليات اسبوع الانترنت الآمن في مدرسة الفرعة ب بالنقب

حيث قام طلاب المدرسة بعرضِ مواد مختلفة عن موضوع الإبحار الآمن في الانترنت خلال طابور الصباح، تخللت قصائد وأشعار ونصائح وإرشادات، حيث قام معلمو المدرسة بتجهيز الطلاب وتدريبهم.
كما قام طاقم الانترنت الآمن في المدرسة ببناء وثيقة للإبحار الآمن، وقام الطلاب بالتوقيع عليها والتعهدّ بأن يُبحروا بأمان في الشبكة العنكبوتية، إضافة إلى بناء استمارة لفحص مدى إدمان الطلاب على الانترنت.
كما قام معلمو المدرسة بعرضٍ مواد والقيام بفعاليات مختلفة داخل الصفوف، كتوقيع الطلاب بواسطة الدهان على اتفاقية الإبحار الآمن، وبناء مجسمات عن الموضوع، كبناء مجسمات لحواسيب من بقايا قِطع الكرتون، ومنهم من قام بالرسم والكتابة باستعمال المعجون، حيث قاموا بكتابة نصائح للطلاب باللغات الثلاثة، إضافة لفعاليات رسم وتلوين وكتابة مواضيع إنشائية.
أما حِصص الحاسوب فكانت عبارة عن مسابقات محوسبة مثل: من سيربح المليون، ومسابقات في موقع kahoot التي لاقت إعجاب الطلاب جميعًا، حيث ستشترك المدرسة في مسابقة الانترنت الآمن المشتركة من موقع kahoot مع عدَّة مدارس أخرى.

استضافة الشرطي خالد أبو عصا
وفي اليوم الثالث من أسبوع الانترنت الآمن، أي في يوم الثلاثاء 10.02.2015 استضافت المدرسة الشرطي في محطة شرطة عراد خالد أبو عصا، حيث بيَّن للطلاب من خلال محاضرات لكل طبقةٍ على انفراد، عن أهميَّة الإبحار الآمن في الانترنت، وعدم استعمال الحواسيب والانترنت لأغراض غير تعليمية، كتشويه صور والدخول إلى مواقع غير مناسبة لجيلنا، وحذَّرهم من إعطاء تفاصيل شخصية كأرقام الهواتف والعناوين عَبْرَ الشبكة، وبيَّن لهم أنَّ هناك قراصنة حواسيب يُمكنهم سرقة بياناتك ومعلوماتك وصورك والتجسس عليك وتهديدك أحيانًا، وأوضح للطلاب مدى عقوبة من يُخالف القانون عبر الشبكة، كسرقة حساب والإساءة لشخص عن طريق تشويه صُوره أو سرقة بياناته الشخصية، والتي قد تصل إلى 3-5 سنوات سجن، وأن القانون ساري المفعول لكل من هو من جيل 12 سنة فما فوق.
ك
ما زار طلاب طبقة الخوامس، مركز العلوم والتكنولوجيا في مدينة بئر السبع، والذي يشمل العديد من الفعاليات المحوسبة عن الاتصال بالشبكة العنكبوتية والحواسيب، إضافة للعديد من المواضيع ذات الصلة.
مدير المدرسة الأستاذ محمد أبو عيَّادة بدوره عَقَّب قائلاً: "هذه الفعاليات والمحاضرات والورشات، من شأنها رَفع وَعي الطلاب لموضوع الانترنت الآمن، حيث يكاد لا يخلو بيت في وقتنا هذا من دون اتصالٍ بالإنترنت، سواء أكان ذلك في الهواتف النقالة أو الحواسيب أو الأجهزة الإلكترونية الأُخرى، وبناءً عليه يجب توعية طلابنا لمخاطر الإبحار غير الآمن في الشبكة العنكبوتية، وعلينا نصحهم بأن لا يُرسلوا بياناتهم وتفاصيلهم وصورهم عبر الشبكة، وأن لا يتحدثوا مع أشخاص غرباء وأن لا يُبالغوا باستخدامهم للحواسيب والانترنت".





















































لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق