اغلاق

اجتماع طارئ عقب صدور امر هدم 16 منـزلا في المنصورة

عقد المجلس المحلي في عرعرة عارة بالتعاون مع اللجنة الشعبية للدفاع عن الأرض والمسكن اجتماعاً تشاورياً أول أمس الجمعة، وذلك في أعقاب أوامر الهدم والاخلاء


مجموعة صور من الاجتماع

بحق 16 عائلة في بلدة المنصورة .
وشارك في الاجتماع كل من رئيس المجلس المحلي المحامي مضر يونس، ورئيس اللجنة الشعبية في وادي عارة أحمد ملحم، والدكتور يوسف تيسير جبارين من القائمة العربية، ومخططة المدن المهندسة عنايا بنا جريس من المركز العربي للتخطيط البديل، ورئيس اللجنة الاستثنائية في الجنة المحلية للتنظيم والبناء المحامي توفيق سعيد جبارين، والمهندس ابراهيم ابو خليفة، والمحامي محمود نجيب محاجنة، وعنايا بنا جريس من مركز عدالة، وعبد اغبارية منصور ممثل اللجنة المحلية في بلدة المنصورة .

توصيات الاجتماع
وخرج الاجتماع بتوصيا ت أهمها :" اعلان الموقف العام لأهالي المنصورة واللجنة الشعبية في وادي عارة وجميع القوى الفاعلة في المنطقة وخارجها ، تأكيدهم بالتمسك بكل شبر من ارض المنصورة والرفض القاطع لترحيل اهلها منها. قيام المحامي توفيق جبارين مع مركز عدلة ، توجيه كتاب ردا على قسم المراقبة في لواء حيفا رفض الاستجابة لطلباتهم جملة وتفصيلا ودحض ادعاءاتهم الباطلة . التوجه من خلال المجلس المحلي في عارة وعرعرة ، ومن يراه مناسبا ، الى بينات شفارتس رئيسة قسم التخطيط والبناء في وزارة الداخلة للتدخل شخصيا في حل هذه القضية والاعتراف ببلدة المنصورة قرية معترف بها واعطاءها امكانية توفير كامل الخدمات البلدية لمواطنيها وضمها الى مجلس عرعرة ، حيث انها قائمة على اراضي القرية ، كما انهم يتلقون اليوم جميع خدماتهم الحياتية ، التعليمية والصحية وغيرها من كافة المؤسسات البلدية في عرعرة ".
ومن التوصيات ايضا "المجلس المحلي ومن يراه مناسبا ، يسارع لعقد جلسة مع يوسف مشلب ، متصرف لواء الشمال ، للتعاون من خلال الوسائل التخطيطية والتنظيمية لضمان ابقاء بلدة المنصورة وساكنيها في ارضهم وبلدتهم ، كبلدة معترف بها . التخطيط البديل ، يقوم بتخطيط خارطة هيكلية وتفصيلية للقرية . والاستفادة من تعليمات الخرائط القطرية ، التي تتيح امكانية توسيع النفوذ للمناطق الملاصقة للمناطق المأهولة ، كما هو الحال في منطقة الشرطة وبنايات " بيزك" الملاصقة لبلدة المنصورة . للمجلس المحلي دور رئيسي غاية في الاهمية بكل ما يتعلق بالتواصل مع المؤسسات الرسمية ، ومتابعة القضية من وجهة نظر مهنية /سياسية / استراتيجية / ووطنية على حد سواء . اللجنة الشعبية في وادي عارة ، تعنى بالتواصل بين جميع الجهات ذات الشأن بما فيها اللجنة المحلية للبلدة . تتابع قضايا التواصل مع جميع الجهات الفاعلة منها المؤسسات التخطيطية والمؤسسات القضائية ، وكذلك الجهات والسياسية والاعلامية كما تراه مناسبا" .

















لمزيد من اخبار كفرقرع ووادي عارة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق