اغلاق

مفتي القدس يدين قتل الاقباط المصريين في ليبيا

القدس: أدان سماحة الشيخ محمد حسين - المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية/ خطيب المسجد الأقصى المبارك –جريمة القتل التي استهدفت 21 قبطيّاً مصريّاً في ليبيا .



وقال سماحته : " إن هذا الاعتداء الإجرامي يتنافى مع الدين والقيم الأخلاقية النبيلة ، وما هو إلا ضرب من الفساد في الأرض، ويهدف إلى بث روح النزاع والفرقة بين أبناء الشعوب العربية، وإلى زعزعة الأمن والاستقرار في الوطن العربي والعالم الإسلامي، ويحقق غايات مشبوهة لأطراف تتربص بالأمة وأمنها وقيمها، واصفاً الفئة التي قامت بهذا العمل الإجرامي بالضالة والخارجة عن القيم والأخلاق التي نادت بها الأديان السماوية ".
وأضاف سماحته : " إن الإسلام حرم كل عمل يهدد حياة الناس الآمنين والمسالمين، موضحاً أن النفس الإنسانية مصونة ومكرمة، وأن ديننا الإسلامي هو دين تسامح وسلام وعدل ومحبة، وأعرب سماحته عن ثقته بأن الشعوب العربية ستتجاوز هذه الأزمة بحكمة وتصميم لتفويت الفرصة على من يستهدفها بالشر والفوضى والفتن الطائفية جراء مثل هذا الحادث الإجرامي " .
وقدم سماحته تعازيه الحارة إلى الشعب المصري وإلى جمهورية مصر العربية رئيساً وحكومة وشعباً وعلى وجه الخصوص أبناء الطائفة القبطية بهذا المصاب الجلل.















إقرأ في هذا السياق:
تنظيم الدولة يعلن ذبح 21 مسيحيًا مصريًا في ليبيا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق