اغلاق

اعز الناس، بقلم: ليلى

عندما نفقد من نحب، عندما تتعلق قلوبنا بشخص ما لا نستطيع ان نبتعد عنه، تخيل الحياة من دونه، ثم يقسو عليناالزمان ويفرق بيننا وبين من نحب سواء كان فراقاً في الدنيا،

 
الصورة للتوضيح فقط 

عندها نفقد الأمل في كل شئ ونتمنى ان نفارق الحياه او يذهب الى حيث المجهول.... عندها تجرح الدموع أعيننا ... ولا يبقى من احبابنا الذين رحلوا سوى الذكرى التي رح يكون العذاب ... مع مرور الايام والسنين، فيأتي الحزن هو الذي يصيب قلوبنا بعد رحيلهم ، وأي هم هو الذي يسدل غطاءه علينا، وأي جروح هي التي تظل تنزف حتى نفارق الحياه، لقد غربت عن هذا الكون شمس احبابنا .... وانتهى كل شئ لنا في ذلك الامس الحزين، وبات بعدهم كصبح كساه الظلام وجسده المعاناة ... لكن مهما ابتعدوا عنا ورحلوا عنا سيظلون دائماً في قلوبنا الى الأبد ... فان العين لن ترى والقلب لا ينسى، لن ينسى من سعوا في يوم من الايام لاسعادنا ورسم البهجة في قلوبنا ومسح معاناتنا ... قد لا نستطيع ان نراهم بعد الان ..... قد لا نراهم بعد الان ............

نلفت انتباه كتبة المقالات الكرام ، انه ولاسباب مهنية مفهومة فان موقع بانيت لا يسمح لنفسه ان ينشر لكُتاب ، مقالات تظهر في وسائل اعلام محلية ، قبل او بعد النشر في بانيت . هذا على غرار المتبع في صحفنا المحلية . ويستثنى من ذلك أي اتفاق اخر مع الكاتب سلفا بموافقة التحرير.
يمكنكم ارسال مقالاتكم مع صورة شخصية لنشرها الى العنوان
panet@panet.co.il .

لمزيد من زاوية مقالات اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق