اغلاق

اتهامات بين الحلو ومالك بني يهودا وعقاب على الفريقين

فرضت محكمة الطاعة التابعة للإتحاد العام بكرة القدم عقابًا على فريق مكابي الاخاء الناصرة ويني يهودا تل أبيب يقضي بفرض غرامة مالية وقدرها 7500 شيقل على الفريق النصراوي،


احمد الحلو

ومباراة الفريق أمام نتسيرت عيليت بالديربي ستكون مباراة راديوس بدون جمهور بموجب القرار.
أما العقوبة التي فرضت على فريق بني يهودا تل أبيب فهي غرامة مالية قيمتها 5000 شيقل فقط لاغير .
وتأتي هذه العقوبات على خلفية أحداث مباراة  بني يهودا تل أبيب ومكابي الاخاء الناصرة والتي جرت قبل أسبوعين على ستاد الناصرة عيلوط  وتخللها أحداث غير رياضية وأجواء ممزوجة بالتوتر وبالتحديد بين جمهور الفريقين حيث بدأها جمهور بني يهودا الذي إستفز الجمهور النصراوي بعد شتمه للرسول الكريم والتلويح بعلم الدولة مما أثار حفيظة وغضب النصراويين الذين ردوا بالمثل ورفعوا شعار ضخم كتب عليه " الا رسول الله " وسخنت الاجواء بين الطرفين بعد محاولة أفراد من الجمهورين إقتحام مدرج الاخر وسط إطلاق الشتائم والالفاظ السوقية والنابية إصيب على أثر ذلك فتى نصراوي بعبوة مياه شرب بلاستيكية مليئة ألقاها مشجع بني يهودا فيما تم نقل أحد مشجعي بني يهودا بسيارة الاسعاف الذي أغمي عليه دون أن يتعرض لاصابة .
هذه الاحداث إستنفرت الشرطة والتي تدخلت لمنع أي إحتكاك جسدي بين المعسكرين وعلى ضوء ذلك تبادل الطرفان الاتهامات من خلال مالك بني يهودا ومسؤول ملف كرة القدم في بلدية الناصرة أحمد الحلو  وكل منهما رفض تحمليه مسؤولية  ما جرى .

" الساكت عن الحق شيطان اخرس وأنا لست كذلك "
 محمود يزبك مشجع محروق وعضو لجنة المراقبة لرابطة مشجعي فريق مكابي الاخاء الناصرة قال :"  إن الساكت عن الحق شيطان اخرس وأنا لست كذلك ، ففداك نفسي وروحي بأبي وأمي يا رسول الله . ومن هنا سابقى على العهد مدافعًا عن القضية الفلسطينية وعاصمتها المستقبلية القدس الشريف، وعن الاسلام والنبي الكريم وشكرًا لكل من كان الى جانبي منذ لحظة إعتقالي" ، أقوال محمود يزك.

أحمد الحلو : " حرية الرأي والتعبير لا تعطي الشرعية بشتم الرسول الكريم ولا المس بالمعتقدات الدينية !"
 من جهته ، قال احمد الحلو مسؤول ملف كرة القدم في بلدية الناصرة ومدير ملف الاخاء والذي مثل الفريق النصراوي بالمحكمة  :" نحن نرفض رفضًا قاطعًا كل أشكال العنف وعلى مختلف أنواعه ، إن كان ذلك جسدياً أو كلاميًا أو نفسيًا وأوكد بأن حرية الرأي والتعبير وحتى الاحتجاج لا تعطي الشرعية والحق بشتم الرسول الكريم ولا المس بالمعتقدات الدينية المتعددة مهما كانت ، وشتم الرسول الكريم من قبل جمهور بني يهودا خط أحمر لا يقبل التأويل ! " ، أقوال الحلو ، الذي أضاف : " من هنا كانت القشة التي قصمت ظهر البعير . ماذا تريد من جمهور يستمع لمسبة الرسول أن يفعل !؟ هل تتوقع أن يقف مكتوف الايدي ويصمت !؟ لا أعتقد ذلك ومن يتحمل المسؤولية هو جمهور بني يهودا وإدارته التي حرفت الحقائق ، نحن بدورنا طلبنا من الشرطة أخذ كافة الاحتياطات بما ذلك الفصل التام بين الجمهورين من خلال تفريغ المدرجين الواقعين بين الجمهورين منعًا من الاحتكاك بين الجمهورين "، وأضاف الحلو : " أنا موافق مع تقرير مراقب الاتحاد العام الذي حضر المباراة ودون في تقريره " ، مؤكدًا " بأن شتم الرسول الكريم من قبل بني يهودا هو الذي تسبب لما جرى من أحداث غير رياضية  والتي إقتصرت بالتالي على أصابة مشجع بني يهودا الذي أنزلق على المدرج وإعتقال مشجع نصراوي بدون وقوع أي إحتكاك بالمرة بين المعسكرين هذا هو محصلة " الزوبعة بفنجان " !! .
لا أدري كيف هنا تتحول الضحية لمتهم ونحن من دفع الثمن مع اننا لسنا المذنبين أنما وحسب كل المعطيات والحقائق المؤكدة فريق بني يهودا المذنب" ، أقوال أحمد الحلو .



مالك فريق بني يهودا



لدخول الى زاوية الرياضة المحلية اضغط هنا

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق