اغلاق

مدرسة غرناطة كفركنا تستقبل البروفيسور نبيه أيوب

استضافت أسرة غرناطة الثانوية من طلاب، معلمين وإدارة باقة من طلاب المدارس الإعدادية في كفركنا، بمحاضرة قدمها بروفيسور نبيه أيوب،


مجموعة صور من المحاضرة بعدسة مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

من معهد التخنيون عن موضوع علم الأحياء، الخلية وعلاج الأمراض الخبيثة والسرطانية الذي ابتكره بروفيسور نبيه بالتعاون مع الدكتورة حنان خوري وفريق الباحثين في مختبرهم في التخنيون.
وقام طلاب غرناطة بتحضير زاوية عن العقول العربية المتميزة منهم بروفيسور منى مارون، بروفيسور حسام حايك وآخرين من العلماء الباحثين. بالإضافة للزاوية عن العلماء، قام الطلاب بالتحضير عن الخلية وأقسامها، القلب وأقسامه وأمراضه، تحولات الطاقة، استحداث وتكرير النفايات الصلبة كالقناني، الأوراق والقزاز.
افتتح الأمسية الدكتور طه أمارة، مدير مؤسسات غرناطة بكلمة عن أهمية العلم وتأثيره على النهوض بأبناء الشبيبة وتطوير المجتمع، مُرحبا بالطلاب وبالباحث المتميز نبيه أيوب مشيرا الى أن "مدرسة غرناطة هي السباقة ببرامج العلم والتطوير التي من شأنها تخريج طالب متميز علما وخلقا". من بعدها تم عرض فيلم قصير يلخص رؤية المدرسة والفعاليات التي تترجم هذه الرؤية من أمسيات علمية، مناظرات وفعاليات ثقافية أخرى.
وقام بروفيسور نبيه بسرد سيرته الذاتية المليئة بالمثابرة والإنجازات العلمية والدافعية للعلم والتعلم، من بعدها تطرق لمبنى الخلية، المادة الوراثية، مرض السرطان وانجازات بحثه العلمي الذي أوصله لعلاج هذا المرض الخبيث. 
انتهت الأمسية بتحفيز وتشجيع الطلاب بالخوض في الأبحاث العلمية، وأن يطمحوا أن يتميزوا وأن يتركوا البصمة الأرقى والأكثر تأثيرا في مجالهم، وهي رسالة مشتركة بين مدرسة غرناطة الثانوية ومعهد المرام للعلوم الذي يضم أكثر من 13 بروفيسورا عربيا وعربية أصحاب انجازات علمية مرموقة.
و من الجدير بذكره أن شهر التميز العلمي مستمر في مدرسة غرناطة الثانوية، حيث ستستضيف بروفيسور منى مارون، رئيسة قسم بيولوجيا الأعصاب في جامعة حيفا. 

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق