اغلاق

يوم الإنترنت الآمن في مدرسة السلام الجماهيرية برهط

قامت مدرسة السلام الجماهيرية في رهط مؤخرا بتخصيص يوم توعوي، عنوانه "يوم الإنترنت الآمن"، وشعاره "أُبحر في الشبكة العنكبوتية باحتراس وأمان".


مجموعة صور من فعاليات يوم الإنترنت الآمن في مدرسة السلام الجماهيرية برهط

شمل اليوم محاضرات وإرشادات تثقيفية تهدف لزيادة الوعي لدى الطلاب، فيما يتعلق بالشبكة العنكبوتية، ذلك العالم الواسع الذي يضم الجيد والسيء، المفيد والضار، الممتع والهادف. كما تم عرض شرائح مختلفة تحوي معلومات وتعليمات من شأنها إرشاد الطالب إلى كيفية الاستخدام الصحيح والمفيد للشبكة العنكبوتية، التعرف على إيجابيات وسلبيات الحاسوب والانترنت، إضافة للتطرق إلى الإدمان على الإنترنت.
طلاب الطبقة السادسة في المدرسة شاركوا بورشة عمل خاصة، عن طريق التعلم عن بعد. حيث تلقوا إرشادا إضافيا عبر الإنترنت، تضمن توجيهات للطريقة الآمنة والصحيحة لاستخدام الانترنت.

ورشات عمل مختلفة
عقب المحاضرات، تمتع الطلاب بورشات عمل مختلفة شملت كتابات ورسومات للتلاميذ حول ما تعلموه خلال اليوم.
محطات هذا اليوم مررت عن طريق معلمي المدرسة: زبيدة محاجنة (مستشارة المدرسة)، شكري أبو زايد، اسماعيل العمراني وسوزان أبو دعابس، بإشراف مركز الموضوع في المدرسة، الأستاذ زهير القريناوي، الذي قدم شكره لكافة الطاقم على إنجاح هذا اليوم، متمنيا للطلاب الأعزاء استخداما صحيحا للحاسوب وللإنترنت، بعيدا عن كل ما يمكنه أن يؤذيهم.
مدير المدرسة ابراهيم القريناوي، والذي رافق الطلاب خلال محطاتهم، رحب بكل فعالية من شأنها زيادة الوعي والأمان لدى الطلاب، خصوصا وأنهم يقضون يوميا الكثير من الساعات أمام تلك الشبكة الواسعة. كما وقدم شكره لطاقم المعلمين الذين أداروا الورشات والمحاضرات بمهنية وجودة عالية.


















































لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق