اغلاق

الحلة البيضاء تكسي مدينة القدس وسقوط 5 أشجار

أدى الاف المصلين من القدس صلاة الجمعة امس في المسجد الأقصى المبارك، رغم برودة الطقس وتراكم الثلوج التي تساقطت في المدينة منذ ليلة أول أمس،


 
فيما عمت الفرحة بين المقدسيين الذين أتوا المسجد للصلاة واستقبال الزائر الأبيض في رحابه.
كما عمل سدنة الأقصى منذ ساعات الفجر على إزالة الثلوج من الطريق الرئيسي لتأمين مرور المقدسيين ووصولهم إلى باحات المسجد، وحضور خطبة الجمعة التي تحدث فيها الشيخ يوسف أبو اسنينة عن معاناة المسلمين في غزة ومخيمات اللجوء السورية جراء العاصفة الثلجية، داعياً الله لهم بالرحمة وتيسير الحال.
ولم تكتمل فرحة المقدسيين بالثلوج في باحات المسجد، حيث أُعلن عن وفاة أحد المصلين الذي أصيب بذبحة صدرية أثناء أدائه للصلاة، فيما كُسرت قدم مصلٍ آخر إثر انزلاقه، وتم نقله إلى عيادة الأقصى.

سقوط 4 شجرات دون وقوع اصابات
وفي ذات السياق، سقطت خمس شجرات بجانب باب المجلس، الأسباط، الرحمة والحديد داخل المسجد الأقصى، بسبب ضعف جذورها التي تهالكت أمام العاصفة القوية، فيما عزى الكثيرون السبب الى الحفريات الاسرائيلية أسفل المسجد.
كما وتكسّرت العشرات من أغصان اشجار بساتين الأقصى.
أما داخل أسوار البلدة القديمة المحيطة بالمسجد الأقصى فلم تسجل أيُ إصابات أو أضرار جراء العاصفة الثلجية، فيما تكاتف جهود المقدسيين مع شبان جمعية الإغاثة الطبية التي جابت أزقة البلدة، وساهمت في تفادي الحوادث وتسهيل مهمة خدمة أهالي المدينة. ( من جمان أبو عرفة )

وانتم .. لديكم صور من الاجواء العاصفة في بلدكم او من الحارة التي تسكنون بها ؟ ارسلوها لنا على الايميل التالي :
panet@panet.co.il



























لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق